تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

إدانة أو.جي سيمبسون بتهمة السرقة المسلحة والخطف

2 دَقيقةً

أدين نجم كرة القدم الأميركية السابق أو جي سيمبسون، البالغ 61 عاما، بتهمة إقدامه على السرقة المسلحة والخطف قبل 13 سنة. ويواجه في هذه القضية عقوبة أقصاها السجن المؤبد.

إعلان

أدانت محكمة في لاس فيغاس  أمس الجمعة نجم كرة القدم الأمريكية السابق أو.جيه سيمبسون بتهمتي الخطف والسرقة.


وأدين سيمبسون مع متهم آخر هو كلارنس ستيوارت في الذكرى الثالثة عشرة لحصول  سيمبسون على حكم بالبراءة مثير للجدل من تهمة القتل التي كانت موجهة له في

"محاكمة القرن" في التسعينات.


وفور النطق بادانته أمر جاكي جلاس قاضي محكمة منطقة كلارك كاونتي بسجنه على  الفور.


ويواجه سيمبسون وستيوارت عقوبة تصل إلى السجن مدى الحياة عندما تبدأ  محاكمتهما بالتهم الموجهة إليهما في الخامس من ديسمبر كانون الأول.


وقال الإدعاء خلال المحاكمة إن سيمبسون (61 عاما) وخمسة من مساعديه اقتحموا  غرفة في فندق ونادي القمار بالاس ستيشون في سبتمبر أيلول عام 2007 وهم يلوحون  
بأسلحة وأخذوا تذكارات قيمتها آلاف الدولارات من اثنين من هواة جمع التذكارات  الرياضية.


وقال محامو الدفاع إن سيمبسون توجه إلى الفندق فقط لاعادة تذكارات خاصة به  سرقت منه وإنه لم يكن يعلم أن أصدقاءه يحملون أسلحة.


ووافق أربعة من المتهمين الآخرين على الاعتراف بالذنب في التهم الموجهة إليهم  وجرت الاستعانة بهم جميعا كشهود لصالح الادعاء خلال ثلاثة أسابيع تقريبا من الاستماع  
لأقوال الشهود الذي اختتم يوم الأربعاء.


ولم يشهد سيمبسون ولا ستيوارت للدفاع عن أنفسهما.


وكان سيمبسون اتهم في 12 يونيو حزيران عام 1994 بقتل زوجته السابقة نيكول  براون سيمبسون وصديقها رون جولدمان طعنا ولكن برئت ساحته بعد محاكمة استمرت  
عاما وجذبت اهتمام الكثيرين في شتى أنحاء العالم.


وأدان محلفون في محكمة مدنية سيمبسون في وقت لاحق بتهمة القتل الخطأ وصدر ضده  حكم بدفع تعويضات لعائلتي الضحيتين تبلغ 33.5 مليون دولار وهي مبالغ لم تدفع حتى  
الآن.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.