تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران

الطائرة التي انتهكت المجال الجوي ليست أميركية بل مجرية

2 دَقيقةً

نفى مسؤول ايراني أنباء لوكالة ايرانية أفادت بأن طائرة عسكرية أمريكية انتهكت المجال الجوي الإيراني وأجبرت على الهبوط قائلا ان الطائرة مجرية.

إعلان

نفى مسؤول ايراني كبير اليوم  الثلاثاء أنباء لوكالة ايرانية أفادت بأن طائرة عسكرية أمريكية انتهكت 
المجال الجوي الإيراني وأجبرت على الهبوط قائلا ان الطائرة مجرية وكذلك كل من 
كانوا بها.


كما نفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) التقرير الذي نشرته 
وكالة فارس الإيرانية شبه الرسمية للأنباء والذي جاء في وقت يشهد توترا 
بين طهران وواشنطن بشأن برنامج ايران النووي وقالت إن كل الطائرات 
الأمريكية في منطقة الخليج معروف مكانها.


وارتفعت أسعار النفط لفترة قصيرة بعد تقرير وكالة فارس.


وقال المسؤول الإيراني الذي طلب عدم نشر اسمه لرويترز "تقرير وكالة 
فارس غير دقيق. انها طائرة معونة مجرية. ولم يكن على متنها أي امريكيين. 
وقد وقع الحادث يوم 30 سبتمبر."


وقالت قناة العالم التلفزيونية الإيرانية الإخبارية التي تبث باللغة 
العربية نقلا عن مصدر عسكري إن الطائرة المجرية كانت تحمل مساعدات 
لأفغانستان وسمح لها في وقت لاحق بمغادرة البلاد بعد الحادث.


وتتردد تكهنات مستمرة بشأن هجوم عسكري أمريكي أو إسرائيلي محتمل 
على منشآت نووية إيرانية يقول المسؤولون الأمريكيون والإسرائيليون إنها 
تمثل جزءا من برنامج سري لصنع أسلحة نووية. وتنفي إيران هذا الاتهام.


وأدت التصريحات العدائية ووقوع مواجهات في الخليج إلى زيادة التوتر.
وقالت البحرية الأمريكية في أبريل نيسان إن سفينة شحن يستأجرها الجيش 
الأمريكي أطلقت طلقات تحذيرية على زوارق اقتربت منها في الخليح. ونفت 
إيران وقوع أي مواجهة.


ولم تذكر وكالة فارس مصدر تقريرها الذي قال إن الطائرة غادرت 
إيران بعد التأكد من أنها لم تتعمد دخول المجال الجوي الإيراني.


وقالت الوكالة إنه جرى الإفراج عن خمسة مسؤولين عسكريين أمريكيين كبار 
بعد استجوابهم في مطار إيراني.


وفي واشنطن قال اللفتنانت كولونيل ياتريك رايدر للصحفيين "جميع 
الطائرات في المنطقة معروف مكانها ولم ترد لنا تقارير عن هبوط أي طائرة في 
إيران."


وقالت وكالة فارس "كانت الطائرة تحاول الطيران على ارتفاع منخفض كي 
لا ترصدها أجهزة الرادار الإيرانية." ومضت تقول "أرغمت الطائرات الحربية 
الإيرانية هذه الطائرة الأمريكية وهي من طراز فالكون على الهبوط."


وقال متحدث عسكري أمريكي في بغداد "تأكد الآن أن الطائرة هي طائرة 
نقل خفيفة لم يكن بها أي أمريكيين. وهي حسبما بلغني من معلومات طائرة 
تجارية من طراز فالكون. وقد تأكدنا من وجود جميع طائراتنا في أماكنها ولا 
توجد أي طائرة مفقودة."


ولم تستبعد الولايات المتحدة اللجوء للعمل العسكري إذا فشلت 
الدبلوماسية في حل الخلاف النووي مع إيران.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.