تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الأزمة المالية

مجموعة العشرين مع استعمال كافة الوسائل المتاحة

1 دَقيقةً

تعهدت مجموعة الدول العشرين التي تضم الدول الصناعية السبع الكبرى إلى جانب أبرز الدول الناشئة استعمال كافة الوسائل الاقتصادية والمالية لتأمين الاستقرار وحسن عمل الأسواق بحسب ما جاء في بيانها الختامي.

إعلان

تعهدت مجموعة ال20 التي تضم ابرز الدول الغنية والناشئة، السبت ب"استعمال جميع الوسائل الاقتصادية والمالية لتأمين الاستقرار وحسن عمل الاسواق المالية"، حسب ما جاء في البيان الختامي الذي صدر في واشنطن.

واوضح البيان ان دول مجموعة ال20 تعهدت ايضا "التأكد من ان التحركات ستأتي بالتنسيق الوثيق وبشكل لا يكون التحرك الذي تقوم به دولة ما على حساب الدول الاخرى او على حساب استقرار النظام بمجمله".

قد شارك الرئيس الاميركي جورج بوش بشكل غير مقرر في اجتماع مجموعة ال20 وهي هيئة تضم الدول الصناعية السبع الكبرى وابرز الدول الناشئة، الذي عقد في مقر صندوق النقد الدولي امس في واشنطن.

وتضم مجموعة ال20 وزراء مالية وحكام المصارف المركزية في مجموعة السبع (المانيا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وايطاليا واليابان) بالاضافة الى جنوب افريقيا والسعودية والارجنتين واستراليا والبرازيل والصين وكوريا الجنوبية والهند واندونيسيا والمكسيك وروسيا وتركيا.

والعضو العشرون هو الاتحاد الاوروبي الذي يتمثل بالدولة التي تتولى رئاسته الدورية (فرنسا حتى 31 كانون الاول/ديسمبر المقبل).

واوضح البيان ان دول مجموعة ال20 "شددت على عزمها العمل معا للخروج من الازمة المالية ولترسيخ التعاون في ما بينها ومراقبة العمل العام للاسواق المالية العالمية".

وسيعقد الاجتماع المقبل يومي الثامن والتاسع من تشرين الثاني/نوفمبر في ساو باولو.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.