تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تصفيات المونديال

استقالة المدرب الأرجنتيني بعد هزيمة أمام تشيلي

2 دَقيقةً

قدم الفيو بازيل مدرب المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم استقالته من منصبه بعد الخسارة الأولى التي تكبدها المنتخب أمام تشيلي (1-0) منذ 35 عاما، وذلك في إطار تصفيات المونديال 2010.

إعلان

اعلن الناطق باسم الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم ارنستو شيركيس بيالو ان مدرب المنتخب الوطني الفيو بازيلي قدم استقالته من منصبه غداة الخسارة امام تشيلي صفر-1 ضمن تصفيات مونديال 2010 وبعد محادثات اجراها مع رئيس اتحاد اللعب خوليو غروندونا.

واكد الناطق ان لجنة المنتخبات حاولت اقناع بازيلي في العدول عن قراره الا انه اصر على تقديم استقالته التي وافق عليها اخيرا رئيس الاتحاد.

وكان بازيلي واجه في الاونة الاخيرة انتقادات عديدة بسبب النتائج التي حققها المنتخب الارجنتيني في تصفيات اميركا الجنوبية حيث تحتل الارجنتين المركز الثالث (اكرر الثالث) بفارق الاهداف امام تشيلي برصيد 16 نقطة من 10 مباريات منيت فيها بهزيمتين اخرهما امام تشيلي الاربعاء في سانتاغو ضمن الجولة العاشرة.

وخسارة الارجنتين امام تشيلي هي الاولى منذ 35 عاما.

ولم تحقق الارجنتين في المباريات السبع الاخيرة الا فوزا واحدا على الاوروغواي 2-1 الاحد الماضي.

وكان بازيلي تسلم مهمة الاشراف على منتخب الارجنتين مجددا في تموز/يوليو 2006 خلفا لخوسيه بيكرمان، وقد سبق له القيام بهذه المهمة من 1991 الى 1994 في مونديال الولايات المتحدة حيث خرج من الدور ربع النهائي.

وقاد بازيلي العام الماضي الارجنتين الى المباراة النهاية لمسابقة كأس اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) التي خسرتها امام البرازيل صفر-3.

واحرز المنتخب الارجنتيني تحت اشراف بازيلي لقب كأس امم اميركا الجنوبية عامي 1991 في تشيلي، و1993 في الاكوادور.

وكانت الارجنتين خرجت من ربع نهائي مونديال 2006 بخسارتها امام المانيا بركلات الترجيح في ربع النهائي.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.