تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ساركوزي يرفع قضية ضد رئيس استخبارات سابق

رفع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الخميس قضية ضد الرئيس السابق لاستخبارات الشرطة ايف برتران وذلك بعد نشر مقاطع من دفاتره الشخصية يتناول جانبا منها الحياة الخاصة للرئيس الفرنسي.

إعلان

رفع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الخميس دعوى ضد الرئيس السابق لاستخبارات الشرطة وذلك بعد نشر مقاطع من كراساته الشخصية تتناول بالخصوص الحياة الخاصة للرئيس الفرنسي، وفق ما علم من مصدر قريب من الملف.

واضاف المصدر ان الدعوى تتعلق بتهم البلاغ الكاذب والتزوير وافشاء اسرار والتعدي على الحياة الخاصة، بحسب المصدر ذاته.

ونشرت مجلة "لوبوان" الفرنسية الاسبوع الماضي مقاطع من كراسات الرئيس السابق للاستعلامات العامة (الاستخبارات الداخلية) ايف برتراند اشار فيها ثلاث مرات الى ساركوزي حين كان وزيرا للداخلية الذي اتهم بالخصوص ب "تلقي 150 الف يورو في وزارته".

وتغطي كراسات برتراند الفترة بين 1998 و2003 وقد تمت مصادرتها خلال التحقيق القضائي في قضية كليرستريم المالية السياسية التي كان فيها ساركوزي طرفا مدنيا.

وقال محامي ساركوزي تييري هيرتزوغ لوكالة فرانس برس "لقد تقدمت بهذه الدعوى لان نيكولا ساركوزي لا يريد الاكتفاء بحق الرد عبر الصحافة".

وكان ساركوزي اول رئيس دولة في فرنسا يرفع دعوى جنائية وذلك في 7 شباط/فبراير ضد الموقع الالكتروني لاسبوعية "نوفيل اوبسيرفاتير" بسبب مقال يشير الى رسالة نصية قصيرة (اس ام اس) وجهها الى زوجته السابقة. ثم عاد وسحب شكواه بعد اسابيع قليلة اثر اعتذار الصحافي الذي نشر الخبر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.