تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مجلس النواب يمدد مهمة دعم التحالف في افغانستان

صوت النواب اليابانيون لصالح قانون يمدد مهمة البحرية اليابانية التي تدعم قوات التحالف في أفغانستان، في انتظار أن يبحثه مجلس الشيوخ الذي تهيمن عليه المعارضة.

إعلان

صوت النواب اليابانيون الثلاثاء مع تمديد مهمة بحرية تقضي بتقديم الدعم اللوجستي لقوات التحالف الدولي المنتشرة في افغانستان.

وتعهد رئيس الوزراء الياباني تارو آسو بمواصلة مساهمة اليابان "في الحرب على الارهاب" طالبا تجديد هذه المهمة في المحيط الهندي التي تنتهي مدتها في كانون الثاني/يناير المقبل.

وهذا القانون الذي اقره النواب سيبحث الان في مجلس الشيوخ حيث يتوقع ان ترفضه المعارضة (يسار الوسط) التي تشكل الغالبية فيه. لكن الائتلاف الحكومي يملك غالبية الثلثين في مجلس النواب ما يسمح له باصدار القانون بالرغم من اعتراض اعضاء مجلس الشيوخ.

وتزود هذه المهمة قوات التحالف بقيادة اميركية خصوصا بالوقود والمياه.

وقد اطلقت المهمة اواخر العام 2001 بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة واثر الاطاحة بنظام طالبان في كابول، الا انها توقفت لبضعة اشهر العام الماضي بسبب رفض المعارضة اليابانية تجديدها.

وتمكنت الحكومة في نهاية المطاف من تجاوز معارضة اعضاء مجلس الشيوخ واستئناف المهمة من خلال تصويت ثلثي النواب وهو اجراء استثنائي لم يستخدم مطلقا منذ استعادة اليابان سيادتها في 1952.

وما زالت المعارضة تأخذ على الحكومة ادخال اليابان البلد المسالم رسميا، في "حرب اميركية"، لكنها تعهدت هذه المرة بعدم اطالة المناقشات مما قد يسمح للحكومة بالعمل على اقرار القانون بسرعة.

وقد جعل آسو الذي وصل الى الحكم اواخر ايلول/سبتمر من تجديد المهمة احد الاهداف الاولوية لبداية ولايته مستبعدا اي انتخابات تشريعية مبكرة طالما لم يتم التصويت على القانون الجديد.

واعتبر الحزب الديمقراطي الياباني، حركة المعارضة الرئيسية، الثلاثاء ان آسو "سيحل مجلس النواب متى امكن وسيطلب من الشعب (ان يختار) من يريد لتسلم السلطة" وهو طلب يتكرر منذ اشهر.

وتعتبر اليابان من الدول الرئيسية المانحة لافغانستان اذ وصلت قيمة المبالغ التي دفعتها او وعدت بها الى 1,24 مليار دولار منذ سقوط طالبان.

وافاد استطلاع للراي نشرته صحيفة ماينيشي الاثنين ان الرأي العام الياباني يبدو منقسما مناصفة بين انصار ومعارضي المهمة البحرية في المحيط الهندي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.