تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تقدم كبير لأوباما على ماكين في استطلاعات الرأي

أظهر استطلاع للرأي أجرته كل من صحيفة "وول ستريت جورنال" وشبكة "أن. بي. سي" أن المرشح الديموقراطي باراك أوباما يتقدم على منافسه الجمهوري جون ماكين بفارق كبير إذ يسجل 52% من نوايا التصويت مقابل 42% لماكين.

إعلان

 

 

 

سجل المرشح الديموقراطي الى البيت الابيض باراك اوباما تقدما كبيرا في نوايا التصويت قبل اسبوعين من الانتخابات الرئاسية، كما افاد استطلاع للرأي اصدر نتائجه الثلاثاء مركز بيو المستقل للبحوث.

فقد حصل اوباما على 52% من نوايا التصويت على الصعيد الوطني في مقابل 38% للجمهوري جون ماكين، كما اوضح هذا الاستطلاع.

وفي بداية تشرين الاول/اكتوبر، منح المركز نفسه اوباما تقدما بلغ 7 نقاط.

واوضح المركز ان المرشح الديموقراطي يستفيد من تدن كبير في ثقة الناخبين حيال ماكين. وزاد سناتور ايلينوي من صدقيته بعد كل واحدة من المناظرات التلفزيونية الثلاث.

ويوحي اوباما بثقة تفوق ما يوحي به ماكين حول كافة المواضيع بما فيها العراق وطريقة التصدي للارهاب. وردا على سؤال لمعرفة من هو الاقدر على ايجاد حل للازمة الاقتصادية، قال 53% من الاشخاص اوباما في مقابل 32% قالوا ماكين.

واكد الاستطلاع ان 41% من الناخبين الاميركيين يعتبرون ان ماكين لم يقدم دليلا على صحة خياراته، في مقابل 29% انتقدوا خيارات اوباما. وبات عمر المرشح الجمهوري (72 عاما) موضوع قلق ايضا ل 34% من الناخبين الذين يعتبرون ان ماكين متقدم جدا في السن ليصبح رئيسا.

وفي ما يتعلق باختيار ساره بايلن نائبة للرئيس، لم يؤيد 49% من الاشخاص هذا الاختيار، فيما ايده 44%.

واعتبر 56% من الناخبين حملة ماكين بالغة السلبية، فيما قال 26% فقط ان اوباما يخوض حملة سلبية.

والخبر السار لماكين هو ان 23% من الناخبين قالوا انهم يمكن ان يغيروا اراءهم.

وقد اجري الاستطلاع من 16 الى 19 تشرين الاول/اكتوبر على عينة من 2599 ناخبا، ويبلغ هامش الخطأ 2,5%.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.