زيمبابوي

انقطاع المياه في مناطق انتشار وباء الكوليرا

2 دقائق

ذكرت صحيفة "ذي هيرالد" الحكومية ان عاصمة زيمبابوي هراري حيث ينتشر وباء الكوليرا انقطعت فيها المياه الجارية منذ الأحد بسبب نقص المواد الكيميائية لمعالجتها.

إعلان

 
  أ.ف.ب - نفدت من مخزون السلطة الوطنية في زيمبابوي، مادة سولفات الالمينيوم الواردة من جنوب افريقيا لتنقية المياه، بحسب الصحيفة الاثنين.

وافاد شهود ان اغلبية السكان يحملون العبوات ويجولون الشوارع بحثا عن مصادر المياه فيما يحفر آخرون الابار، وان بعض اجهزة الدولة اغلقت ابوابها.

كما انقطعت المياه في مدينة شيتونغزيزا (30 كلم من هراري).

وطلب وزير الصحة من المواطنين "الامتناع عن المصافحة بالايدي، بالرغم من انها من تقاليدنا"، بحسب صحيفة الدولة.

ويتزامن انتشار وباء الكوليرا مع ازمة اقتصادية غير مسبوقة. وتجاوز التضخم في البلاد 231 مليون بالمئة في تموز/يوليو، فيما فاقت نسبة البطالة 80% ويقدر ان يحتاج نصف السكان الى مساعدات غذائية في كانون الثاني/يناير بحسب الامم المتحدة.

وينتشر الكوليرا في المياه الملوثة بالبراز البشري، لكن يمكن علاجه في مراحله المبكرة. ويسبب المرض الاسهال والغثيان وقد يؤدي الى الوفاة.

لكن يمكن تجنب الكوليرا عبر غسل اليدين وتنظيف الاغذية وحفظ مياه الشرب بعيدا عن المجارير. لكن شبكات المياه والصرف الصحي في البلاد لم تسلم اثر تدهور اقتصادها المتواصل منذ ثمانية اعوام.
   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم