روسيا - بنما

سفينة حربية روسية تعبر قناة بنما للمرة الأولى منذ 64 سنة

4 دقائق

ولجت الجمعة سفينة حربية روسية إلى قناة بنما للمرة الأولى منذ 64 سنة أي منذ العام 1944 عندما اجتازت أربع غواصات سوفياتية بعد إصلاحها، قناة بنما من المحيط الأطلسي إلى المحيط الهادىء خلال الحرب العالمية الثانية.

إعلان

(أ ف ب) للمرة الاولى منذ 64 عاما، دخلت سفينة حربية روسية الى قناة بنما الجمعة على ما ذكرت سلطات القناة.

وجاء هذا الحدث اثر مناورات مع البحرية الفنزويلية شكلت عودة للوجود العسكري الروسي في الكاريبي منذ نهاية "الحرب الباردة".

وبعد عدة ساعات من رسوها في خليج كولون وسط العديد من السفن التجارية، بدأت سفينة مطاردة الغواصات "الاميرال شابانينكو" قرابة الساعة الثانية بتوقيت غرينتش  السبت عبور القناة من المحيط الاطلسي الى المحيط الهادىء الذي يفترض ان تنهيه بعد ست الى سبع ساعات، وفق ما اضاف المصدر ذاته الذي طلب عدم كشف هويته.

وكانت السفارة الروسية في بنما قالت الخميس ان "المرة الوحيدة التي حصل فيها حدث كهذا كان قبل اكثر من 60 عاما، في العام 1944، خلال الحرب العالمية الثانية عندما اجتازت اربع غواصات سوفياتية بعد اصلاحها، قناة بنما من المحيط الاطلسي الى المحيط الهادىء".

واضاف "في تلك الفترة كان البلدان عضوين في التحالف المناهض لهتلر". وكانت قناة بنما حينها تحت اشراف الولايات المتحدة.

وبعد عبور القناة سترسو السفينة الروسية في بنما حتى 11 كانون الاول/ديسمبر في قاعدة رودمان الاميركية السابقة، بحسب سلطة القناة.

واوضحت السفارة ان توقف السفينة الروسية في بنما يهدف الى "التزود بالمؤن لاراحة البحارة".

وسفينة "الاميرال شابانينكو" بطاقمها المكون من 451 شخصا مكلفة بعمليات في اعالي البحار ضد القرصنة والارهاب الدولي.

وتزامنت المناورات الروسية الفنزويلية في الكاريبي التي انتهت الثلاثاء مع فترة من التوتر في العلاقات بين موسكو وواشنطن بشأن نشر درع اميركية مضادة للصواريخ في اوروبا الشرقية، وهو مشروع تعارضه روسيا.

واضافت السفارة ان "زيارة الصداقة التي تقوم بها السفينة الروسية ستعزز سمعة بنما الدولية باعتبارها قوة بحرية وقناة بنما باعتبارها ممرا محايدا حقا بين المحيطين".

وقال النائب الاول لرئيس بنما ووزير الخارجية سامويل لويس نافارو الخميس "الجميع يدرك ان قناة بنما مفتوحة امام كل سفن العالم وهذا وارد في معاهدات الحياد".

واشار البيت الابيض الى انه سيتابع عن كثب المناورات الروسية الفنزويلية مقللا في الوقت ذاته من البعد الذي ترتديه. واكدت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ان هذه المناورات "لن تغير موازين القوى في اميركا الجنوبية".

وقاعدة رودمان الاميركية السابقة الواقعة عند مدخل القناة من ناحية المحيط الهادئ اعيدت الى بنما العام 1999 في اطار تخلي الولايات المتحدة عن هذه المنطقة التي كانت تحت ادارة اميركية بنمية مشتركة لمدة 20 عاما، بموجب معاهدة توريخوس-كارتر العائدة الى العام 1977 التي اعلنت حياد القناة.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم