فرنسا

تدنيس 500 قبر في مقبرة إسلامية شمال البلاد

2 دقائق

تعرض 500 قبر لمسلمين في مقبرة عسكرية بمدينة أراس شمال فرنسا الأحد للتدنيس، وهي المرة الثالثة التي يقع فيها ذلك في غضون سنتين. ومعظم القبور غطتها كتابات بدهان اسود بينما رسم على بعضها صليب معقوف.

إعلان

أ. ف. ب - دنس حوالى 500  قبر لمسلمين في مقبرة عسكرية في شمال فرنسا ليل الاحد الاثنين للمرة الثالثة خلال سنتين مما اثار استياء الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ومسؤولين سياسيين.

وقال جان بيار فالانسي مدعي الجمهورية في اراس  للصحافيين "تم تدنيس حوالى 500 قبر باحرف او صلبان معقوفة وهذا يشبه عمليات التدنيس السابقة" التي وقعت في نيسان/ابريل الماضي.

ومعظم القبور غطتها كتابات بدهان اسود بينما رسم على بعضها صليب معقوف.

وقال صحافي من وكالة فرانس برس ان بعض الكتابات التي يمكن قراءتها بربط الاحرف المكتوبة على القبور المتجاورة اهانات موجهة للديانة الاسلامية.

واكتشف التدنيس محاربون قدامى صباح الاثنين في اول ايام عيد الاضحى.

وعبر الرئيس ساركوزي عن "استيائه العميق" بعد الاعلان عن تدنيس مقابر للمسلمين للمرة الثالثة.

وقال رئيس الدولة في بيان ان "هذا العمل الدنىء تعبير عن عنصرية مقيتة ضد الجالية المسلمة في فرنسا"، داعيا الى "التعرف بسرعة" على الفاعلين وادانتهم "بقسوة".
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم