اليونان

اشتعال فتيل المظاهرات من جديد

4 دقائق

بعد انخماد نيران المظاهرات التي هزت اليونان إثر مقتل مراهق بنيران الشرطة، شهدت العاصمة أثينا الخميس احتجاجات جديدة، ويرتقب تنظيم تحركات تضامنية في أوروبا. ورفع المتظاهرون يافطات عليها "العقاب للمذنبين" و"دولة قتلة".

إعلان

أ ف ب - شهدت اليونان تظاهرات جديدة الخميس في اثينا ومدن اخرى احتجاجا على مقتل فتى برصاص الشرطة قبل 13 يوما، وسط انتشار كثيف للشرطة في العاصمة التي شلت التظاهرات الحركة فيها، مع ترقب تنظيم تحركات تضامنية في اوروبا.

وتجمع نحو ثلاثة الاف من طلبة المدارس والجامعات والاساتذة الخميس في وسط اثينا بعيد الظهر في ساحة امونيا في وسط المدينة بدعوة من الحزب الشيوعي اليوناني ثم ساروا نحو البرلمان الذي شهد تظاهرات يوميا منذ مقتل الكسي غريغوروبولوس (15 عاما) في 6 كانون الاول/ديسمبر برصاص شرطي في حي اكسارخيا بوسط العاصمة.

ولدى وصول التظاهرة امام البرلمان، حاولت مجموعة من الشبان اختراق الطوق الذي ضربته قوات مكافحة الشغب، فصدتهم الشرطة مطلقة غازا مسيلا للدموع. فرد هؤلاء برشق الشرطة بحبات البرتقال.

وعلى بعد حوالى مئة متر، عمدت مجموعة اخرى من المتظاهرين الملثمين الى احراق حاويات نفايات وثلاث سيارات امام مبنى جامعة اثينا.

ثم توجه المشاغبون الى كلية الحقوق المجاورة حيث احرقوا ايضا مستوعبات نفايات ومقاعد وطاولات اخذوها من المقاهي القريبة.

وكانت مجموعة من الشبان حاولت ظهرا الاستيلاء على شجرة لعيد الميلاد نصبت في ساحة سينتاغما امام البرلمان، لكن الشرطة صدتها. ثم علق شبان على اغصانها مناشير تتحدث عن مقتل شاب في الخامسة عشرة برصاص شرطي في السادس من كانون الاول/ديسمبر.

ونظمت التظاهرة بدعوة من نقابة الاساتذة واتحاد التلاميذ والطلاب ومنظمات يسارية.

وفي سالونيكي (شمال)، تظاهر نحو 300 شخص بعد ظهر الخميس، فيما احتلت مجموعات من الشبان لبضع دقائق مكاتب اذاعتين خاصتين.

وكان تلميذ مدرسة ثانوية اصيب بجروح طفيفة برصاص مجهول المصدر مساء الاربعاء امام مدرسته في بيريستيري في ضاحية اثينا الغربية على ما افاد الخميس مصدر في الشرطة.

واصيب التلميذ البالغ من العمر 16 سنة في المعصم برصاصة لم يعرف مصدرها فيما كان يتحدث الى تلاميذ اخرين على مسافة حوالى مئتي متر من المدرسة في شارع للمشاة.

ورفع خمسون شابا الاربعاء لافتتين على الاكروبوليس في اثينا دعت احداهما الى تظاهرات في اوروبا الخميس تضامنا مع التظاهرات المقررة في اليونان، فيما كتبت على اللافتة الثانية كلمة "حرية" باليونانية والفرنسية والانكليزية والايطالية والالمانية.

واعلنت نقابة الاساتذة واتحاد العمال اليونانيين، كبرى النقابات اليونانية، في بيانين دعمهما لتظاهرات الخميس.

ومن المتوقع تنظيم تظاهرات في باتراس (جنوب) وفريفيزا (غرب) ومدن يونانية اخرى.

واعلن الاتحاد العام للشغل وقف العمل لمدة ثلاث ساعات بعيد الظهر وتنظيم تجمع امام وزارة الصحة احتجاجا على سياسة "التقشف" التي تنتهجها الحكومة اليمينية، قبل تصويت البرلمان الاحد على مشروع الموازنة للعام 2009.

كذلك دعت المنظمات المناهضة للعنصرية والمدافعة عن المهاجرين الى تظاهرة مساء الخميس في وسط اثينا للمطالبة ب"المساواة لجميع المواطنين في اوروبا".

وافادت تنسيقية طلاب الثانويات ان التعبئة تعززت باحتلال حوالى 600 مدرسة وثانوية غير ان وزارة التربية افادت ان عدد المؤسسات المحتلة لا يتعدى المئة.

ولا يزال المحتجون يحتلون جامعات عدة في انحاء مختلفة من اليونان منذ بدء الاضطرابات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم