تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن

الإفراج عن الرهائن الألمان الثلاثة المختطفين

1 دَقيقةً

أفرج قبليون عن الرهائن الألمان الثلاثة الذين اختطفوا في أول الأسبوع من قبل رجال قبائل رغبوا في الضغط على الحكومة لحل نزاع على الأراضي مع قبيلة أخرى.

إعلان

رويترز - قال مسؤول في حكومة اليمن اليوم الجمعة ان رجال قبائل افرجوا عن ثلاثة المان خطفوهم اوائل هذا الاسبوع.

 

وصرح المصدر بأن الالمان الثلاثة سلموا الى ممثلي الحكومة. ولم يعط اي تفاصيل اخرى.

 

وكان رجال القبائل قد خطفوا رهائنهم للضغط من اجل حل نزاع على الاراضي مع قبيلة اخرى والافراج عن اثنين من زملائهم سجنا بسبب حادث خطف سابق.

 

وذكرت تقارير سابقة ان المانية قال مسؤولون انها موظفة لدى الامم المتحدة كانت في رحلة مع والدها ووالدتها عند مشارف العاصمة صنعاء حين امسك بهم رجال قبيلة مسلحون.

 

واعتاد رجال القبائل اليمنية الذين لهم شكاوى خطف السياح الغربيين للمطالبة بتحسين ظروف المعيشة في الدولة الواقعة في شبه الجزيرة العربية والتي تعتبر من أفقر الدول خارج أفريقيا.

 

وتم اطلاق سراح معظم الرهائن دون ان يصيبهم أذى. لكن في عام 2000 قتل دبلوماسي نرويجي وسط تبادل اطلاق النار كما قتل اربعة غربيين في عام 1998 خلال عملية فاشلة قام بها الجيش اليمني لتحريرهم من المتشددين الاسلاميين الذين خطفوا 16 سائحا.

 

وذكرت مصادر امنية يوم الثلاثاء ان السلطات اليمنية اعتقلت عددا أفراد القبيلة التي خطف رجالها الالمان.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.