كوبا - روسيا

رسو أول سفينة حربية روسية بميناء هافانا منذ 1991

رست سفينة حربية روسية الجمعة في ميناء العاصمة الكوبية هافانا وذلك للمرة الأولى منذ انهيار الاتحاد السوفييتي عام 1991، وستبقى المدمرة الروسية في خليج هافانا خمسة ايام.

إعلان

رويترز - ابحرت سفينة حربية روسية الى خليج هافانا اليوم الجمعة للمرة الاولى منذ انهيار الاتحاد السوفياتي عام 1991  حيث تستعرض روسيا عضلاتها بالقرب من الولايات المتحدة وتظهر سريان الدفء في علاقاتها مع كوبا حليفتها السابقة اثناء الحرب الباردة.

 

واطلقت المدمرة الاميرال تشابانينكو الرمادية الداكنة المضادة للغواصات مدافعها للتحية لدى وصولها عبر مضيق فلوريدا الذي يبعد 144 كيلومترا فقط عن الساحل الامريكي. وتلقت المدمرة ردا على تحيتها بنيران مدافع من قلعة اسبانية قديمة عند مدخل الخليج.

 

ووقف صيادون وسياح على الساحل يتطلعون لدى ابحار المدمرة تشابانينكو عبر مدخل الخليج الضيق وقد اصطف البحارة على ظهر المدمرة.

 

وبعدما ساعدت زوارق قطر المدمرة على الرسو في مواجهة هافانا القديمة التاريخية رحبت فرقة عسكرية كوبية بها بعزف موسيقى عسكرية.

 

ومن المقرر ان تبقى تشابانينكو في هافانا خمسة ايام. وشاركت المدمرة حديثا في تدريبات مشتركة مع البحرية الفنزويلية وتوقفت في نيكاراجوا الحليف السابق قبل ابحارها الى كوبا.

وتبحر سفينتا امداد صغيرتان بصحبة المدمرة.

 

وتأتي زيارة تشابانينكو مع تجدد العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية بين كوبا وروسيا التي تزيد وجودها في النصف الغربي للكرة الارضية وسط تزايد التوتر مع واشنطن.

 

ويعتقد بعض المحللين ان روسيا تشير الى عدم سعادتها ازاء الخطط الامريكية لاقامة نظام دفاعي صاروخي في شرق اوروبا ودعم جمهورية جورجيا السوفيتية سابقا في صراعها الحديث مع روسيا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم