تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تأسيس "أوبك للغاز" في موسكو ومقرها الدوحة

اعتمدت أهم الدول المصدرة للغاز المجتمعة في موسكو ميثاق منظمة جديدة ستكون بمثابة "أوبك للغاز"، على ان يكون مقرها في قطر، فيما أعلن رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين أن عصر الطاقة رخيصة الثمن يوشك على الانتهاء.

إعلان

أ ف ب - اعلن وزير الطاقة الروسي سيرغي شماتكو الثلاثاء ان الدول المصدرة للغاز اعتمدت ميثاق المنتدى الجديد للدول المصدرة للغاز على ان يكون مقر المنتدى في قطر.

وقال شماتكو عقب اجتماع لوزراء الطاقة في الدول الرئيسية المصدرة للغاز في موسكو ان "منظمة جديدة قد ولدت اليوم. وقد اعتمد الميثاق. وسوف يكون المقر في قطر".

وكان منتدى الدول المصدرة للغاز حتى الان منظمة غير رسمية تضم الدول الرئيسية التي تملك احتياطيات للغاز. ولكنه لا يشبه منظمة الدول المصدرة للبترول (اوبك) لانها كارتل حقيقي له لوائحه وتفرض قرارته على جميع الاعضاء.

واضاف الوزير الروسي قائلا "اننا نود ان نشدد من جديد على انه ليس هناك اي سبب للربط بصورة مباشرة" بين المنظمة الجديدة التي انشئت وبين اوبك.

وقال شماتكو "ولهذا فاننا لن نبحث اليوم ضرورة الاتفاق على مستويات استخراج الغاز. فلدينا رؤية اوسع".

وحاول مشاركون اخرون في هذا الاجتماع الاقناع بان الهدف من هذا المنتدى هو استكمال واعتماد ميثاق وليس انشاء كارتل للغاز على غرار منظمة اوبك للتاثير على الاسعار.

وكانت روسيا وايران وقطر التي تمتلك نسبة 60 في المئة من احتياطيات الغاز في العالم قد اعلنت في نهاية تشرين الاول/اكتوبر عن انشاء "ترويكا" لتنشيط تجمع مصدري الغاز دون تحويله الى كارتل.

وتخشى الدول المستهلكة للغاز من ان يتيح انشاء  منظمة للدول المصدرة للغاز على غرار منظمة اوبك لهذه الدول ان تتفق على تحديد اسعار الغاز او التاثير فيها على الاقل.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.