اوكرانيا

السجن المؤبد على شرطي سابق قتل 29 امرأة

3 دقائق

تم الحكم على محقق شرطة سابق في أوكرانيا قتل 29 فتاة وامرأة خلال عقدين بالسجن المؤبد ولم يبد عليه التأثر اثناء النطق بالحكم وتعهد بان يستأنف الحكم.

إعلان

(رويترز) - قضت محكمة اوكرانية بالسجن المؤبد على محقق شرطة سابق قتل 29 فتاة وامرأة شابة على الاقل خلال أكثر من عقدين.

وادانت محكمة الاستئناف في مدينة دنيبروبتروفسك في وسط البلاد يوم الثلاثاء سيرهي تكاتش (56 عاما) بارتكاب 29 جريمة قتل و11 محاولة قتل. وتعرض بعض ضحاياه للاغتصاب.

وذكرت تقارير صحفية عن اليوم الاخير من المحاكمة ان تكاتش لم يبد عليه التأثر اثناء النطق بالحكم وتعهد بان يستأنف. وذكر تكاتش في شهادته انه قتل ما يصل إلى 80 او حتى مئة شخص.

وقال القاضي سيرهي فولوشكو بعد صدور الحكم في تعليقات نقلتها الصحف الاوكرانية "لم يستطع احد ان يحدد بواعث افعاله."

واضاف فولوشكو "في البداية قال انه اراد الانتقام من النساء لان زوجاته اسأن معاملته. واصبح التفسير من ثم سعادة جنسية دنيئة. الحقيقة اننا لا نعرف ما الذي دفعه لارتكاب هذه الجرائم."

وعمل تكاتش في الشرطة في سيبريا واستغل مهاراته المهنية في ارباك المحققين حيث كان يفر في اغلب الاحوال على امتداد قضبان السكك الحديدية المعالجة بالقار ليجعل من الصعب على الكلاب المدربة ان تتبع الرائحة.

وعمل تكاتش بعد ان انتقل الى اوكرانيا في مناجم الفحم وفي المصانع وتزوج أربع مرات. واعترف في شهادته ان عمليات القتل التي يبدأ تاريخها عام 1980 كانت ذات طابع حيواني لكنه لم يقدم تفسيرا.

وذكرت تقارير صحفية ان ستة رجال على الاقل كانوا يقضون عقوبات في السجن عن عمليات قتل ثبت فيما بعد ان مرتكبها تكاتش الذي اعتقلته الشرطة عام 2005.

والغت اوكرانيا عقوبة الاعدام من قوانينها بعد السنوات التي تلت استقلالها عن الحكم السوفيتي كشرط للحصول على العضوية في منظمة لحقوق الانسان تابعة لمجلس اوروبا.

وكانت محكمة اوكرانية قد ادانت اناتولي اونوبرينكو عام 1996 بحنق 52 شخصا وتقطيعهم اربا اثناء تجوله في البلاد بالقطار عللا مدى سبع سنوات.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم