تخطي إلى المحتوى الرئيسي

العطية: "أنا مستاء، لكن أحترم القرار"

عبّر السائق القطري ناصر العطية، العربي الوحيد المشارك في رالي داكار 2009، لفرانس 24 عن خيبة أمله واستيائه إثر إقصائه من المنافسة وذلك بعد اعترافه بأنه لم يحترم المسار الرسمي للسباق.

إعلان

 فرانس 24:ما تعليقك على قرار اللجنة المنظمة بإقصائك من المنافسة؟

 

ناصر العطية: أنا مستاء للغاية، فبالأمس كنت أتصدر الترتيب العام، وها قد أمسيت اليوم مقصيًا من المنافسة

.

لكن احترم قرار اللجنة، فلقد تعرضت سيارتي لعطب في محركها على بعد 30 كيلومترا من نقطة الوصول، وأخذت القرار بعدم احترام المسار الرسمي للمنافسة وبذلك عدم المرور من نقطة العبور.

 

 

قرار الإقصاء عادل، وهو شرعي كذلك.
 
 
فرانس 24: أهذا ما دفعك إلى الإعتراف بالخطأ مباشرة للمنظمين؟
 

ناصر العطية: نعم. حتى وإن لم أفعل ذلك، عاجلا أم آجلا كانت اللجنة المنظمة ستكتشف الأمر بفضل الأقمار الاصطناعية.

 
 
فرانس 24: هل تعتزم الطعن في القرار؟
 

ناصر العطية: لا، لن أفعل ذلك، قرار اللجنة المنظمة عادل، فلقد أخطأت وأتحمل مسؤولية ذلك.

وأنا متأسف للعالم العربي،  فبذلك لن يفوز عربي برالي داكار.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.