تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السجن 97 سنة لنجل تشارلز تايلور

حكمت محكمة ميامي الفدرالية اليوم بالسجن 97 سنة على "تشاكي" تايلور نجل ديكتاتور ليبيريا السابق تشارلز تايلور بعد ادانته بممارسة التعذيب وارتكاب اغتيالات في هذا البلد الواقع في غرب افريقيا.

إعلان

ا ف ب - حكمت محكمة ميامي الفدرالية (فلوريدا، جنوب شرق) الجمعة بالسجن 97 سنة على "تشاكي" تايلور نجل ديكتاتور ليبيريا السابق تشارلز تايلور بعد ادانته بممارسة التعذيب وارتكاب اغتيالات في هذا البلد الواقع في غرب افريقيا.

واعتبرت القاضية سيسيليا التوناغا ان لا شيء يبرر خفض الحكم بناء على دعوة هيئة الدفاع، ورأت ان "السجن طوال 1164 شهرا (97 سنة) حكم مناسب" لجرائم "مثل التعذيب المدان من الجميع".

واضافت القاضية "من الصعب تصور امر اخطر من ذلك على كرامة وحياة البشر". ولم تستجب لمطالب الدفاع الذي اعتبر ان حكما بالسجن عشرين سنة مناسب نظرا لصغر سن "تشاكي" (22 سنة) عندما بدأ يعمل لحساب ابيه خلال الحرب الاهلية.

وكان تشاكي يقود اجهزة مكافحة الارهاب عندما كان والده رئيس ليبيريا من 1997 الى 2003.

ودين تشارلز تايلور جونيور (31 سنة) الذي ولد في الولايات المتحدة والاميركي الجنسية بالتآمر للاغتيال وممارسة التعذيب بين نيسان/ابريل 1999 وتموز/يوليو 2003.

وهذه المرة الاولى تستند فيها الولايات المتحدة الى قانون فدرالي تمت المصادقة عليه العام 1994 للنظر في وقائع تعذيب ارتكبها مواطنون اميركيون في الخارج.

وطلب تشاكي تايلور الملتحي وهو مكبل اليدين مرتديا بزة السجناء البنية، الاعتذار من الضحايا وقال قبل النطق بالحكم "معذرة يا اخوتي لما جرى خلال اعوام الحرب الاربعة عشر في ليبيريا (...) ساقوم بواجباتي مهما كانت".

ووصف ملف الاتهام بالتفصيل حالات تعذيب واغتيال عدة قادها او امر بها تشاكي بين نيسان/ابريل 1999 وتموز/يوليو 2003. واورد خصوصا حالة احدى الضحايا الذي وضع عاريا في خندق ثم وضع على جسده نمل كثير شديد اللسعة، او تعذيب بالتيار الكهربائي او الماء الساخن.

كما اتهم تايلور باعدام اشخاص اوقفوا عند حاجز وطعن اخرين بحربة واحراق اخرين بالنار احياء.

وتحاكم المحكمة الخاصة بسيراليون حاليا تشارلز تايلور الاب بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية خلال الحرب الاهلية التي اجتاحت البلاد من 1991 الى 2001 وخلفت 120 الف قتيل. ونقلت المحاكمة الى لاهاي لاسباب امنية.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.