تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مبيعات باسم باراك أوباما

أثرى باراك أوباما تجارة نشطة منذ انتخابه رئيسا للولايات المتحدة، حيث تعددت البضائع والسلع والذكريات التي تحمل صورته أو ترمز إليه، في الوقت الذي تعرف فيه الكثير من المؤسسات صعوبة لمواصلة نشاطاتها الإقتصادية.

إعلان

 

 

بلغت مبيعات الذكريات والسلع التي ترمز الى بالرئيس المنتخب باراك أوباما وحفل تنصيبه ال200 مليون دولار، واعتبرت الواشنطن بوست بأن "باراك أوباما تحول منذ انتخابه الى وسيلة لدفع عجلة النمو والإقتصاد".

فصورته واسمه صارا يستعملان في صناعة الخمور والأواني والصحون التذكارية ....وهذه بعض الأمثلة عن البضائع المسوقة عن أوباما وحفل تنصيبه.

 

 

 

 


 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.