تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فورد "لا تحتاج" الى قروض من الحكومة الأميركية

أعلن آلان مولالي الرئيس التنفيذي ل"فورد موتور" أن الشركة لديها سيولة كافية لتمويل خطة إعادة هيكلتها رغم الهبوط الكبير في مبيعات السيارات، ولا ترى حاجة لكي تطلب قروضا حكومية.

إعلان

رويترز - قال الان مولالي الرئيس التنفيذي لشركة فورد موتور ان الشركة لديها سيولة كافية لتمويل خطة اعادة هيكلتها وانه على الرغم من الهبوط الكبير في مبيعات السيارات فان الشركة مازالت لا ترى حاجة لكي تطلب قروضا حكومية.

 

وقال مولالي للصحفيين على هامش اجتماع الجمعية الوطنية لتجار السيارات "لا نريد اقتراض اي اموال اخرى. لدينا سيولة كافية لتمويل خطتنا للتحول وهو ما يعني ان نشاطنا في حالة طيبة نسبيا."

 

وحصلت شركتا جنرال موتورز وكرايسلر ال ال سي المنافستان الامريكيتان لفورد على موافقة في ديسمبر كانون الاول على قروض حكومية بمبلغ 17.4 مليار دولار لتجنب الانهيار.

 

وطلبت فورد حرية الوصول الى خط ائتماني قيمته تسعة مليارات دولار من الحكومة الامريكية ولكنها لم تسع للحصول على قروض. ولم ترد واشنطن بعد على طلب فورد.

 

وقال مولالي ان مبيعات الصناعة الامريكية ككل في يناير كانون الثاني كانت مماثلة لمبيعات ديسمبر كانون الاول عندما هبطت بنسبة 36 في المئة بالمقارنة مع عام مضى الى 10.3 مليون وحدة سنويا.

 

واضاف ان فورد تتوقع ان يؤدي برنامج الحفز الاقتصادي الذي يحث عليه الرئيس الامريكي الجديد باراك اوباما الى انتعاش في مبيعات السيارات ابتداء من النصف الثاني وتؤكد توقعها ان تتراوح مبيعات السيارات الامريكية ما بين 12 مليون و12.5 مليون وحدة.
 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.