تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدستور الجديد يحظى بتأييد أكثر من 58% من الأصوات

نال الدستور اليساري الجديد في بوليفيا تأييدًا بنسبة فاقت 58 بالمئة من أصوات الناخبين عقب فرز سريع للأصوات، بحسب ما أعلنته شبكة التلفزة "أي. تي. بي" المحلية.

إعلان

أ ف ب - اعلنت شبكة آي.تي.بي التلفزيونية الخاصة مساء الاحد، الموافقة على الدستور البوليفي الجديد الذي قدمه الرئيس اليساري ايفو موراليس بأكثر من 58% من الاصوات في مقابل 41%، فيما ذكرت شبكة يونيتل المنافسة ان "نعم" حصلت على 60%.

واكدت آي.تي.بي ان "نعم" حصلت على 58,3% فيما حصلت "لا" على 41,7%، كما افاد فرز عينات تمثيلية من البطاقات في بعض مراكز التصويت.

ويشكل مؤيدو الدستور الجديد اكثرية في العاصمة لا باز وفي اورورو (وسط) وبوتوسي (جنوب غرب) وكوشابمبا (وسط)، وهي اربع مناطق جبلية عادة ما تصوت لمصلحة موراليس.

وفي المناطق الخمس الاخرى ومنها سانتا كروز (شرق) التي تعتبر المحرك الاقتصادي للبلاد، تصدرت "لا" بفارق كبير.

من جهتها، اعطت شبكة يونيتل "نعم" 60% (في مقابل 40%) عبر طريقة الفرز السريع للعينات.

وتعكس هذه النتائج مرة اخرى التباين بين المناطق الجبلية الفقيرة المؤيدة للرئيس موراليس، وتلك الكائنة في السهول الشرقية والجنوبية الاكثر ثراء والمعارضة للحكومة اليسارية.





 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.