تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"أسبوع الضحك" في تونس يهدي عروضه لغزة

تعيش تونس على وقع الدورة الثالثة لأسبوع الضحك منذ 24 كانون الثاني/يناير بمشاركة ممثلين تونسيين وفرنسيين. ويساند المهرجان الأطفال الذين يعانون من صعوبة في التعلم. وسيخصص دخل هذه الدورة لأطفال غزة.

إعلان

ثقافة

أ ف ب - تنظم شركة "يا ليل" التونسية للانتاج بالتعاون مع الفرع التونسي للجمعية الدولية "اينار ويل"، الدورة الثالثة "لاسبوع الضحك" اعتبارا من 24 كانون الثاني/يناير الحالي بمشاركة عدد من نجوم الكوميديا التونسيين والاجانب بهدف تمويل مشاريع خيرية في غزة وفي تونس.

وقال مدير الشركة انيس منتصر في مؤتمر صحافي الثلاثاء ان "اسبوعا من الضحك والفكاهة سينظم في المسرح البلدي وسط العاصمة التونسية بمشاركة تسعة ممثلين كوميديين من تونس وفرنسا".

واوضح منتصر ان "ريع العروض سيعود لمشاريع خيرية في غزة ولاتحاد المدارس المختصة والمندمجة التونسية غير الحكومية" والتي تعنى بالاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة منذ عام 2001.

وتتراوح اسعار تذاكر العروض ما بين 10 و100 دينار تونسي (الدينار يساوي حوالي 3 دولارات).

ولفتت رجاء اللومي مديرة "اينار ويل" فرع تونس الى ان  "المهرجان من خلال هذه المساهمة البسيطة يهدف الى اعادة البسمة لاطفال غزة ونسائها اثر الدمار الهائل الذي حل بهم".

واكدت على ان "الضحك لا يقف طالما هنالك حياة ....وهو ليس رياضة فحسب بل هو علاج متكامل".

واوضحت انه سيتم خلال المهرجان عرض فيلم التونسي الكوميدي البوليسي "سيني تشيتا" للمخرج براهيم لطيف. وهي المرة الاولى التي ينفتح فيها المهرجان على الفنون الاخرى منذ انطلاقته قبل ثلاثة اعوام.

ويروي الفيلم باسلوب ساخر تهكمي قصة ثلاثة شبان ياملون في انتاج فيلم سينمائي  رغم معارضة لجنة الدعم في وزارة الثقافة التي تضع شروطا مجحفة لتمكينهم من التمويل. وقد حاز على جائزة الجمهور في ايام السينما الاوروبية في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

ويفتتح المهرجان الذي يستمر حتى غرة شباط/فبراير المقبل بعرض للممثلة الكوميدية التونسية وجيهة الجندوبي بعنوان "مدام كنزة" الذي يلقي اقبالا جماهيريا منذ بداية عرضه في اب/اغسطس الماضي.

وتتناول المسرحية التونسية علاقة ام بانها الذي يخيب امالها في ان يصبح نابغة.

ومن تونس يشارك في المهرجان ايضا الممثل الكوميدي غازي الزغباني بعرض "وزن الريشة".

وفي البرنامج ايضا عروض للممثلين الفرنسيين اسماعيل و"الرباعي ديناف" و"ليسيان" و مجموعة "ليكواتور".

ويختتم اسبوع الضحك بعرض للفنان الكوميدي الفرنسي ميشال لاب.

والجمعية الدولية "اينار ويل" منظمة غير حكومية تعمل منذ تاسيسها قبل ستين عاما في بريطانيا على دعم الصداقة بين البشر لا سيما النساء.

 وهي عضو في منظمة الامم المتحدة ولها نحو 3820 ناديا في  120 بلدا.
  

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.