كولومبيا

القوات المسلحة الثورية تفرج عن أربع رهائن

2 دقائق

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الإفراج عن اربع رهائن كانت القوات المسلحة الثورية الكولومبية "فارك" تعهدت بإطلاق سراحهم، بتأخير بضع ساعات عن الموعد المحدد.

إعلان

ا ف ب - اعلنت اللجنة الدولية للصليب الاحمر الاحد ان مروحية برازيلية تابعة لبعثة انسانية مكلفة استلام اربعة رهائن كولومبيين اعلن متمردو القوات الثورية المسلحة في كولومبيا (فارك) الافراج عنهم من طرف واحد، توجهت الاحد الى جنوب البلاد.

وقال ايف هيلر الناطق باسم اللجنة لوكالة فرانس برس ان "المروحية غادرت (مدينة) فلورنسيا" في اتجاه الادغال.

وترئس البعثة السناتورة الكولومبية بييداد كوردوبا ومندوبون عن اللجنة الدولية للصليب الاحمر وعناصر من مجموعة "كولومبيون من اجل السلام" تضم شخصيات تعمل من اجل الافراج عن الرهائن.

واكد الصحافي خورخي انريكي بوتيرو المشارك في البعثة، ان المروحية ستستلم ثلاثة شرطيين وجنديا اعلنت حركة التمرد الافراج عنهم لنقلهم الى فيافيسنسيو (90 كلم جنوب شرق بوغوتا).

وتقوم مروحية ثانية من طراز "كوغار" تابعة للجيش البرازيلي بدعم العملية.

وستنقل المروحية ذاتها الاثنين الحاكم السابق ألان خارا الذي خطف العام 2001 الى فيافيسنسيو بالطريقة نفسها. وستتوجه الاربعاء الى كالي (500 كلم جنوب غرب بوغوتا) لنقل النائب الاقليمي السابق سيغيفريدو لوبس الذي خطف العام 2002 مع مجموعة من 11 نائبا لم يبق منهم سواه على قيد الحياة.

واعلنت حركة الفارك في 21 كانون الاول/ديسمبر عزمها الافراج عن ستة رهائن "سياسيين" من دون مقابل، في تلميح الى مبادلتهم بعدد من مقاتليها الذين اعتقلته السلطات.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم