كندا

البرلمان يوافق على خطة إنعاش قيمتها 32 مليار دولار

2 دقائق

أقر مجلس النواب الكندي الموازنة الفدرالية التي تتضمن خطة لإنعاش الاقتصاد تصل قيمتها إلى 32 مليار دولار لمدة سنتين، وهدفها اخراج الاقتصاد من الركود، وتنص على خفض ضريبي للكنديين من ذوي الدخل المحدود .

إعلان

ا ف ب - وافق البرلمان الكندي الثلاثاء على الموازنة الفدرالية التي تتضمن خطة لانعاش الاقتصاد بقيمة 40 مليار دولار كندي (32 مليار دولار اميركي) لمدة سنتين، مؤكدا في الوقت نفسه استمرار حكومة الاقلية المحافظة التي يرأسها ستيفن هاربر.

وقد اقرت الموازنة ب 211 صوتا وعارضها 91 في مجلس العموم.

ولم تكن هذه النتيجة موضع شك، لأن الحزب الليبرالي حزب المعارضة الرئيسي اعلن انه سيصوت على الموازنة شرط ان تقدم الحكومة تقريرا عن فعالية الخطة الاقتصادية، وهذا ما وافقت عليه الحكومة.

وتتضمن الموازنة خطة انعاش قيمتها 40 مليار دولار لمدة سنتين، مخصصة لاخراج الاقتصاد من الركود، وتنص على خفض ضريبي للكنديين من ذوي الدخل المحدود والمتوسط و12 مليارا للبنى التحتية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم