قطاع غزة

الأمم المتحدة تنتقد حماس لمصادرتها المساعدات الانسانية

2 دقائق

انتقدت منظمة الامم المتحدة على لسان المسؤول عن الشؤون الانسانية حركة حماس، ودانت مصادرتها المساعدات الانسانية في قطاع غزة.

إعلان

ا ف ب - دان المسؤول عن الشؤون الانسانية في الامم المتحدة جون هولمز الاربعاء مصادرة عناصر حماس طرود المساعدة الانسانية في قطاع غزة وطالب باعادتها فورا.

وقال هولمز في بيان ان "الامم المتحدة لا يمكنها القبول في اي حال من الاحوال بمصادرة احد اطراف النزاع هذه المساعدة".

وحذر من ان مثل هذا التصرف يمكن ان يسيء الى تقديم المساعدة في وقت تسعى الامم المتحدة وشركاؤها الى تأمين الحاجات الانسانية الاساسية لحوالى 1,5 مليون شخص في غزة، بعد الهجوم الاسرائيلي على حماس الذي استمر 22 يوما.

واضاف هولمز "من اجل تمكين المدنيين في غزة من الحصول على المواد الاساسية واستمرار المساعدة والمعدات الضرورية لاعادة البناء، ادعو جميع الاطراف الى احترام حياد العاملين في المجال الانساني واستقلاليتهم".

واكدت وكالة الامم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) الاربعاء ان شرطة حماس صادرت مساعدة انسانية في احد مراكزها المخصصة للتوزيع في غزة.

وبررت حركة حماس التي تسيطر على غزة هذا التدبير ضمنا بقولها ان على الوكالة توزيع المساعدات على جميع الفلسطينيين وليس على اللاجئين فقط.

واعلنت الانروا في بيان ان عناصر في شرطة حماس صادروا الثلاثاء "اكثر من 3500 بطانية و406 طرود من المواد الغذائية في مركز توزيع لها في مخيم الشاطئ" في غزة.

واوضحت الوكالة انه تمت مصادرة هذه المساعدة بعد ان رفض موظفو الامم المتحدة تسليمها الى وزارة الشؤون الاجتماعية في حكومة اسماعيل هنية المقالة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم