تشاد

دعوة الى إضراب عام ضد غلاء المعيشة

2 دقائق

دعا اتحاد النقابات في تشاد الى"اضراب عام تحذيري" طيلة نهار الاثنين احتجاجا على غلاء المعيشة.

إعلان

- ا ف ب - دعا اتحاد النقابات في تشاد، ابرز نقابة مركزية في البلاد، الاحد الى "اضراب عام تحذيري" طيلة نهار الاثنين احتجاجا على غلاء المعيشة.

وقال الاتحاد الذي يضم، بحسب احد اعضائه، ثلاثين نقابة واتحادا وطنيا و28 "اتحادا اقليميا"، في بيان تلي عبر الاذاعة الوطنية "ان العاملات والعمال الناشطين في اتحاد النقابات في تشاد يقررون بالاجماع اعلان اضراب عام تحذيري ليوم واحد" الاثنين.

ويهدف هذا التحرك الى الاحتجاج على "الازمة القائمة التي تتفاقم وتطاول كل شرائح السكان في البلاد" في حين "ترفض الحكومة (...) زيادة رواتب الموظفين في القطاعين العام والخاص على الرغم من الموارد المالية الضخمة التي تجنيها مبيعات النفط"، بحسب الاتحاد.

واضاف "ان اسعار مواد البناء في ارتفاع وتشهد السلع الاساسية زيادة جنونية".

الا ان الاتحاد الحر لعمال تشاد، وهو نقابة مركزية ثانية، نأى بنفسه عن هذه الدعوة، وحض "ناشطيه في القطاعين العام والخاص الى متابعة اعمالهم اليومية كالمعتاد" الاثنين.

وبحسب المراقبين، فان الاتحاد الحر لعمال تشاد اصغر حجما من اتحاد النقابات في تشاد الذي يعد اكثر من 60 الف منتسب في انحاء البلاد مع نسبة تمثيل من 90%، بحسب احد المسؤولين فيه باسو راتخيس سينغا.

وفي الثالث من شباط/فبراير، التقى مسؤولون في اتحاد النقابات في تشاد والاتحاد الحر لعمال تشاد وغيرهما من التنظيمات النقابية رئيس الوزراء يوسف صالح عباس وبحثوا معهم في "الوضع الاجتماعي" وعرضوا عليه مطالبهم وشكواهم، بحسب ما جاء في بيان لرئيس الحكومة.

وقال البيان "ان رئيس الوزراء طمأن في المناسبة نفسها الشركاء الاجتماعيين الى ان الحكومة ستجد حلولا لهذا الوضع الاجتماعي في فترة قصيرة".
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم