تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الاتحاد الأوروبي

الجمهورية التشيكية تدعو إلى عقد قمة طارئة

2 دقائق

دعت الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي إلى عقد قمة طارئة للدول الـ27 قبل نهاية فبراير، بعد أن دعت فرنسا إلى تحسين التنسيق داخل الاتحاد لمواجهة الأزمة الاقتصادية.

إعلان


دعت الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي إلى عقد قمة طارئة للدول الـ27 قبل نهاية الشهر الجاري، بعد أن دعت فرنسا إلى تحسين التنسيق بين الدول الأوروبية لمواجهة الأزمة الاقتصادية.

 

وأعلن رئيس الوزراء التشيكي ميريك توبولانيك خلال مؤتمر صحافي في براغ أن "هدف هذه القمة التي ستجمع قادة الدول الأوروبية هو النظر في الإجراءات التي تم اتخاذها حتى الآن في إطار خطة الإنقاذ الاقتصادية والتثبت من نجاعتها"، مؤكدا ما كان قد أعلنه المتحدث باسم رئيس المفوضية الأوروبية جوزي مانويل باروزو بشأن عقد هذه القمة.

 

ومن المتوقع أن يتم خلال هذه القمة تحضير القمة الأوروبية التي ستعقد في 19 و20  آذار/مارس والتي ستخصص للأزمة الاقتصادية وللإعداد لقمة مجموعة الـ20 في نيسان/أبريل في لندن التي ستبحث إصلاحات النظام المالي العالمي.

 

ويتم تحضير هذه القمة على خلفية توتر العلاقات الفرنسية - التشيكية بعد أن انتقد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي تحويل الشركات إلى الجمهورية التشيكية مما جعل توبولانيك يتهم فرنسا بالحمائية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.