أفغانستان

مصرع ضابط فرنسي في اشتباك مع متمردين قرب كابول

2 دقائق

أكدت وزارة الدفاع الفرنسية ان ضابطا تابعا لسلاح المدفعية والمظليين في الجيش قتل مع مترجم افغاني في اشتباك مع متمردين عقب انفجار لغم يدوي الصنع، فيما أعرب الرئيس ساركوزي عن "صدمة فرنسا الكبيرة".

إعلان

اعلنت وزارة الدفاع الفرنسية ان ضابطا تابعا للفوج 35 لسلاح المدفعية والمظليين في الجيش الفرنسي قتل مع مترجم افغاني الاربعاء في اشتباك مع متمردين اعقب انفجار لغم يدوي الصنع.

واضاف بيان للوزارة ان "عريفا اول ينتمي الى الوحدة ذاتها اصيب اصابة بالغة كما قتل مترجم افغاني في هذا الحادث".

وكان ثلاثتهم يشاركون في "دورية مؤللة مع وحدة للجيش الافغاني" كانوا يؤمنون تدريبها في ولاية لوغار جنوب شرقي كابول.

وعبر الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي "عن تأثره البالغ" وجدد التأكيد في البيان عن "دعمه للشعب الافغاني والسلطات الافغانية" و"ندد بشدة بهذا العنف الاعمى معربا عن تصميم فرنسا على مواصلة العمل على ارساء السلام في افغانستان".

وينتشر نحو 2800 جندي فرنسي في افغانستان في اطار القوة الدولية للمساعدة على احلال الامن في افغانستان (ايساف) التي تساعد في مكافحة تمرد طالبان وبناء القوات الافغانية.

وبهذا يرتفع الى 25 عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا منذ بدء انتشارهم في افغانستان مطلع 2002.

 

واعرب الرئيس نيكولا ساركوزي الاربعاء في مؤتمر صحافي في الكويت حيث يقوم بزيارة عن "صدمة فرنسا الكبيرة" لمقتل الضابط الفرنسي في افغانستان.

وقال ساركوزي "اشاطر عائلة الضابط المها".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم