الولايات المتحدة - إرهاب

الطائرات الأمريكية المستخدمة في باكستان تقلع من قاعدة باكستانية

2 دقائق

كشفت السناتورة دايان فانشتاين التي ترأس لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ عن أن الطائرات بدون طيار التي تستخدمها الولايات المتحدة في غارات على متطرفين اسلاميين في باكستان تقلع وتهبط في قاعدة في باكستان بالذات.

إعلان

أ ف ب - قالت سناتورة اميركية ان الطائرات بدون طيار التي تستخدمها الولايات المتحدة في باكستان تقلع وتهبط في قاعدة في باكستان بالذات، في تصريح غير معهود في واشنطن حيث لا يجري التعليق البتة على غارات هذه الطائرات على متطرفين اسلاميين.

وقالت السناتورة دايان فانشتاين التي ترأس لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الخميس "اذا كنت افهم جيدا فانها (الطائرات بدون طيار) تأتي من قاعدة في باكستان".

ورفضت المخابرات المركزية الاميركية ووزارة الدفاع التعليق على هذ التصريح.

وكثفت القوات الاميركية في افغانستان او المخابرات المركزية في الاشهر الاخيرة اطلاق الصواريخ التي تستهدف مسؤولي القاعدة وطالبان في المناطق القبلية في شمال غرب باكستان على طول الحدود مع افغانستان، غير انها لا تؤكد ابدا انها تقوم بمثل هذه العمليات.

وكانت هذه الصواريخ ادت الى مقتل العديد من المقاتلين الاسلاميين المفترضين وبينهم كوادر في القاعدة، وانما ايضا مدنيين بحسب السلطات الباكستانية التي احتجت بشدة على انتهاك سيادة باكستان.

وتقول وسائل الاعلام الاميركية والباكستانية ان هناك اتفاقا سريا بين اسلام اباد وواشنطن يجيز هذه الضربات.

واكدت فانشتاين الخميس ان اسلام اباد كانت اعربت عن "قلقها البالغ بشأن ضربات طائرات بريديتور (بدون طيار) في المناطق القبلية" لريتشارد هولبروك المبعوث الاميركي لافغانستان وباكستان الذي يقوم حاليا بجولة في المنطقة.

وكانت السناتورة تتحدث في اطار جلسة استماع برلمانية للمدير الجديد للمخابرات الاميركية الاميرال المتقاعد دنيس بلير الذي قدم الخميس الى الكونغرس لتقديم تقريره الامني السنوي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم