باكستان - خطف

ظهور مسؤول الأمم المتحدة المخطوف في باكستان في شريط فيديو

2 دقائق

ظهر شخص من المعتقد أنه الموظف الاميركي الرفيع في الامم المتحدة الذي خطف منذ أحد عشر يوما في باكستان، في شريط فيديو بثته الجمعة احدى شاشات التلفزة الباكستانيةحيث وجه نداءا لتحريره ويقول فيه أنه مريض.

إعلان

رويترز - أذاع خاطفو امريكي يعمل بالمفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في باكستان اليوم الجمعة شريط فيديو وجه فيه نداء الى المنظمة الدولية لكي تساعد في الافراج عنه.

 

وجرى خطف جون سوليكي رئيس مكتب المفوضية العليا للامم المتحدة لشؤون اللاجئين في كويتا عاصمة اقليم بلوخستان الجنوبي الغربي في الثاني من فبراير شباط بعد ان نصب مسلحون كمينا لسيارته وقتلوا سائقه بالرصاص.وظهر سوليكي معصوب العينين وقال ان رسالته موجهة الى الامم المتحدة.

 

وقال "انني لست على مايرام. وانا مريض. انني في مأزق. الرجاء المساعدة في حل المشكلة قريبا حتى يتم الافراج عني."

 

وسلم شريط الفيديو بالبريد الى مكتب وكالةانباء محلية وشاهده صحفي من رويترز.

 

وكانت جماعة انفصالية غير معروفة من قبل تدعى الجبهة المتحدة لتحرير بلوخستان قد اعلنت في لاسبوع الماضي المسؤولية عن عملية الخطف.

 

والفيديو الذي سجل في بطاقة ذاكرة تليفون محمول ارفق معه خطاب من الجبهة طالبت فيه بالافراج خلال 72 ساعة عن 141 امرأة من بلوخستان تحتجزهن السلطات الباكستانية.

 

وقالت الجبهة انها ستصدر قريبا قائمة باسماء الناشطين في السجون الحكومية.

 

ولم تكن هذه الجبهة معروفة من قبل. ويتشابه اسمها مع اسم جبهة تحرير بلوخستان المعروفة جيدا.


 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم