نيجيريا

تجدد أعمال العنف الطائفية بين جماعات مسلمة ومسيحية

2 دقائق

قتل خمسة أشخاص وجرح أربعة آخرون خلال اشتباكات بين مسيحيين ومسلمين شمال نيجيريا. وتأتي أعمال العنف الطائفية هذه على خلفية إحراق أماكن عبادة في حيّ شعبي بمدينة بوشي شمال البلاد.

إعلان

أ ف ب -   قتل خمسة اشخاص واصيب اربعة اخرون بجروح السبت في اشتباكات بين مسيحيين ومسلمين تسببت بها حرائق لاماكن عبادة في شمال نيجيريا كما ذكر شاهد عيان.

وافاد المصدر نفسه ان حشدا من المسلمين اضرموا النار في كنائس وهاجموا مسيحيين يعتبرونهم مسؤولين عن احراق مسجدين الليلة الماضية في حي شعبي في مدينة بوشي (شمال).

وقال احد سكان بوشي موازو هردوا هاتفيا لوكالة فرانس برس "رأيت خمس جثث في الشارع هذا الصباح، احداها كانت محترقة".

واضاف "ان احدى الجثث كانت لواحد من خمسة شبان مسلمين اصيبوا برصاص الشرطة التي وصلت لاعادة الهدوء عندما كان الحشد يريد احراق كنيسة. وادخل الشبان الاربعة الاخرون الى مستشفى بوشي".

وقال الشاهد هردوا ان ثلاث كنائس قريبة من حي كفار دومي احرقت خلال الاضطرابات.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم