تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسبانيا - انتخابات

اليمين المحافظ يهزم الاشتراكيين في غاليسيا

2 دقائق

فاز حزب الباسك القومي في الانتخابات المحلية بإقليم الباسك من دون الحصول على الأغلبيبة، حسب النتائج النهائية في حين عزز الحزب الاشتراكي وجوده في برلمان الإقليم إلا أنه هزم من طرف اليمين المحافظ في غاليسيا.

إعلان

أ ف ب - جاء في النتائج النهائية للانتخابات المحلية في اقليم الباسك الاسباني ان القوميين الحاكمين في الاقليم (شمال) فازوا بالانتخابات الاحد ولكنهم لم يحصلوا على الاغلبية المطلقة ولا حتى على ضمان بقائهم في السلطة.

وللمرة الاولى بالواقع سوف تتمكن الاحزاب غير القومية ومن بينها الحزب الاشتراكي الذي حل ثانيا، من تشكيل اغلبية في البرلمان المحلي.

وسيتوقف اذن مصير الاقليم الذي يحكمه منذ 29 عاما القوميون المعتدلون في حزب الباسك القومي، على تحالف معقد وعلى قرار الاشتراكيين في الانضمام او لا الى القوميين.

وقال المرشح الاشتراكي باتكسي لوبيز انه "لن يتراجع عن ترشحه" لمنصب رئيس الحكومة في الاقليم بالرغم من الفوز النسبي للقوميين.

وحصل حزب الباسك القومي على 30 مقعدا من اصل 75 في البرلمان المحلي الباسكي مقابل مقعد لحزبين حليفين له في الحكومة المحلية في حين حصل الحزب الانفصالي "ارالار" الذي ينبذ العنف على اربعة مقاعد.

وحصلت الاحزاب القومية على ما مجموعه 36 مقعدا اي اقل بصوتين من الاغلبية المطلقة.

وفي المعسكر غير القومي، تقدم الحزب الاشتراكي وحل في المرتبة الثانية مع 24 مقعدا مقابل 13 لليمين ومقعد واحد لحزب غير قومي (يو بي دي).


 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.