تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الدرع الصاروخية

أوباما يؤكد أنه لم يعرض أي "مساومة"على روسيا

2 دقائق

أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما أنه لم يعرض أي "مساومة" على روسيا حول الدرع الصاروخية الأميركية مقابل النووي الإيراني، بعد اعتبار الرئيس الروسي ديميتري مدفيديف اقتراح أوباما ب"غير البناء".

إعلان

ا ف ب - اكد الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء انه لم يعرض على روسيا اية "مساومة" في رسالة قيل انه وجهها الى موسكو وعرض فيها التخلي عن الدرع الصاروخية الاميركية مقابل مساعدة روسيا في منع ايران من تطوير برنامج نووي عسكري وصواريخ طويلة المدى.

واعلن مسؤول اميركي كبير الثلاثاء ان اوباما وجه رسالة الى نظيره الروسي ديمتري مدفيديف تربط مستقبل الدرع الاميركية المضادة للصواريخ في اوروبا بالتطلعات الايرانية.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" في وقت سابق من الثلاثاء ان اوباما وجه رسالة الى نظيره الروسي ابدى فيها استعداد الولايات المتحدة لعدم نشر الدرع المضادة للصواريخ في اوروبا مقابل مساعدة روسيا في وقف ايران من تطوير اسلحة طويلة المدى وسلاح نووي.

وقال اوباما "الطريقة التي فسر فيها ذلك على ما اعتقد هو على انه نوع من انواع المساومة".

واضاف ان "ذلك كان مجرد قول حقيقة قلتها في وقت سابق وهو ان البرنامج الصاروخي الدفاعي (...) يهدف الى التعامل ليس مع التهديد الروسي بل مع التهديد

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.