تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سريلانكا

مقتل أكثر من مئة متمرد في معارك ضد الجيش

2 دقائق

لقي أكثر من مئة من المتمردين التاميل مصرعهم خلال يومين من القتال في سريلانكا بحسب ما أفادت مصادر عسكرية لم تتحدث من جهة أخرى عن وقوع إصابات في صفوف الجيش السريلانكي.

إعلان

أ ف ب -  اكدت وزارة الدفاع السريلانكية الاحد ان اكثر من مئة من متمردي جبهة نمور تحرير ايلام تاميل قتلوا وجرح اكثر من مئة آخرين خلال يومين من المعارك في شمال سريلانكا.

وقال الجيش ان المعارك جرت في منطقة مولايتيفو حيث "حاول المتمردون مرات عدة اختراق خطوط الدفاع الامامية للجيش مما ادى الى مقتل اكثر من مئة ارهابي وجرح اكثر من مئة آخرين".

ولم يشر بيان الوزارة الى خسائر في صفوف الجيش السريلانكي.

واتهم البيان المتمردين بنشر قذائف هاون ووحدات مدفعية في مناطق يقطنها مدنيون فروا من النزاع.

ولا يمكن التحقق من بيانات الجيش او المتمردين او المعلومات عن مصير المدنيين او تقدم الجيش لانه لم يسمح لاي صحافي بالوصول الى منطقة القتال التي يمكن فقط لموظفي الصليب الاحمر والامم المتحدة دخولها.

ويشن الجيش منذ اكثر من شهرين هجوما واسع النطاق على اخر معقل للمسلحين الذين باتوا محصورين في الادغال داخل مساحة لا تزيد عن 100 كلم مربع.

ويقاتل نمور التاميل الهندوسيون من اجل استقلال شمال وشرق جزيرة سريلانكا، سيلان سابقا، التي تقع جنوب شرق الهند والتي يبلغ عدد سكانها عشرين مليون نسمة 75% منهم سنهاليون بوذيون.

وكانت سريلانكا مستعمرة بريطانية حتى 1948. وقتل ما لا يقل عن سبعين الف شخص في الحرب الاهلية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.