تخطي إلى المحتوى الرئيسي
باكستان

قتلى وجرحى في هجوم انتحاري بإسلام أباد

2 دقائق

خلف انفجار كبير يعتقد أنه هجوما انتحاريا استهدف مركزا للشرطة وسط العاصمة الباكستانية اسلام اباد العديد من القتلى والجرحى، ولم تحدد السلطات المحلية عدد الضحايا الذين سقطوا في هذا الهجوم.

إعلان

ا ف ب - ذكرت الشرطة الباكستنية ان انفجارا يعتقد انه نتيجة عمل انتحاري وقع الاثنين في مركز للشرطة في وسط العاصمة الباكستانية اسلام اباد وتسبب في وقوع ثلاثة جرحى على الاقل.

وقال ضابط الشرطة محمد الياس لوكالة فرانس برس "ارسلنا فرقا لاجلاء المصابين وحتى الان نقلنا ثلاثة اشخاص الى المستشفى".

واكد ان الانفجار وقع عند مدخل المبنى الذي تستخدمه وحدة استخبارات الشرطة الخاصة ووحدات تفكيك القنابل.

وقال "يبدو انه هجوم انتحاري".

واغلقت الشرطة منطقة الانفجار فيما سارع عمال الانقاذ الى الموقع.

وشهدت باكستان، الحليف المقرب من الولايات المتحدة، نحو 200 هجوم انتحاري وتفجيري اسفرت عن مقتل اكثر من 1600 شخص منذ هجوم القوات الحكومية على المسجد الاحمر في اسلام اباد في تموز/يوليو 2007.

وياتي هذا الهجوم بعد ستة ايام من تفجير انتحاري وقع امام فندق وموقف للسيارات الاجرة  في مدينة روالبندي ادى الى مقتل 14 واصابة 18 اخرين.

وتتركز معظم اعمال العنف في المناطق الشمالية الغربية من البلاد حيث يطارد الجيش مقاتلي طالبان والقاعدة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.