تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

أوباما يدعو إلى الثقة بالاقتصاد الأميركي رغم الأزمة

3 دقائق

دعا الرئيس الأميركي باراك اوباما في مؤتمر صحفي عقده اليوم إلى الثقة بالاقتصاد الاميركي، "الأقوى" في العالم، ودافع عن ميزانيته التي "ستقلص العجز الى النصف".

إعلان

أعرب الرئيس الأميركي باراك اوباما الثلاثاء عن ثقته في الحصول على "دعم قوي" من قبل الأميركيين والكونغرس تجاه هيئة جديدة لضبط النظام المالي تطالب بها إدارته وتكلف خصوصا بتمويل المؤسسات المالية غير المصرفية.

وقال خلال مؤتمر صحفي "اعتقد أننا سنحصل على دعم قوي من الأميركيين والكونغرس لمثل هذه الهيئة".

وكان وزير الخزانة تيموثي غايتنير ورئيس البنك المركزي الفدرالي بن برنانكي طالبا الثلاثاء بإنشاء مثل هذه السلطة.

ودافع الرئيس عن ميزانيته واعدا بانها "ستقلص الى النصف" العجز خلال خمس سنوات معددا الاولويات في الميزانية وهي الطاقة والتربية والتأمين الصحي.


ودعا الرئيس الأميركي إلى الثقة الدولية بالدولار والاقتصاد الأميركي معتبرا ان العملة الأميركية "قوية جدا" في هذا الظرف لان المستثمرين يعتبرون ان الاقتصاد الأميركي هو "الأقوى في العالم".

ورفض اوباما هكذا الدعوة إلى اعتماد عملة احتياط دولية طالب بها البنك المركزي الصيني لتحل محل الدولار. وقال "لا اعتقد إننا بحاجة لعملة شاملة".

وأضاف خلال مؤتمر صحافي "في ما يتعلق بالثقة بالاقتصاد الأميركي و بالدولار، ألاحظ ان الدولار هو قوي جدا حاليا".

وأوضح "ان سبب قوة الدولار حاليا تعود إلى ان المستثمرين يعتبرون ان اقتصاد الولايات المتحدة هو الأقوى في العالم مع نظام سياسي هو الأكثر استقرارا في العالم

واقر الرئيس باراك اوباما بان الحكومة الإسرائيلية الجديدة التي ستشكل لن تجعل السلام "أكثر سهولة" مع الفلسطينيين مع تأكيده على التزامه في محاولة إنهاء نزاع يعود إلى 60 عاما

وقال خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض ان "الأمر لن يكون أسهل مما كان عليه ولكن اعتقد انه أمر ضروري".

وأوضح اوباما ان الحكومة الإسرائيلية لم تشكل بعد ولا نعرف ماذا ستكون عليه القيادة الفلسطينية في المستقبل.

وأضاف "لكن ما قلناه هو إننا أخذنا القضية على محمل الجد منذ اليوم الأول وسعينا إلى دفع الطرفين في اتجاه يعترف بالوقائع. بالنسبة لفاعلية هذه المفاوضات، اعتقد انه يجب ان ننتظر كي نرى

وتوقع الرئيس الأميركي باراك اوباما "تقدما تدريجيا" في العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران بعد أن وجه رسالة تاريخية إلى قادة الجمهورية الإسلامية في إيران



  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.