تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جدل حاد قبل بداية موسم 2009

أسابيع قليلة قبل انطلاقه، يشهد موسم 2009 لسباقات فورمولا 1 جدلا حادا بسبب إدخال الفيدرالية الدولية لسباقات السيارات تعديلات جديدة في نظام منح اللقب.

إعلان

يشهد موسم 2009 لسباقات فورمولا 1 جدلا حادا بسبب إدخال الفيدرالية الدولية لسباقات السيارات تعديلات جديدة في نظام منح اللقب.

 

وتوصي التغييرات الجديدة التي صادقت عليها الفيدرالية في 17 مارس / آذار الماضي على منح لقب بطل العالم للسائق الذي يفوز بأكبر عدد من المراحل، بدلا من نظام النقاط، الذي كان معمولا به منذ خمسين سنة.

 

ولقد أثار هذا القرار غضب واستياء سائقي الفورمولا 1، الأمر الذي أرغم الفيدرالية على سحبه في 24 من شهر مارس / آذار الحالي. وعبر السائق الإسباني فرناندو ألونزو عن فرحته قائلا: "نحن سعداء جدا بعدم تطبيق النظام الجديد".  لكن  الممون الرئيسي لرياضة فورمولا 1 برني إكلستون تعهد بإعادة إدراج القانون مجددا في العام 2010.

 

إكلستون لم يستلم

من جانب أخر، تشهد رياضة فورمولا 1 جدلا ثانيا يدور بين جمعية فرق" لافوتا" وبرني إكلستون الذي لم يوزع على الفرق حقوق البث التلفزيوني للمواسم الثلاثة الأخيرة - 2006، 2007 و 2008. وفي انتظار التوصل إلى حل نهائي، هددت كل من فرقة "ماك لاران" و"ميرسيديس" و"رينو" مقاطعة دورة أستراليا الكبرى ، لكنها تراجعت عن ذلك بعد استلامها حقوقها المالية ليل الأربعاء الخميس.

 

 من جهة أخرى، أدرجت الفيدرالية الدولية لسباق السيارات هذا الموسم مقاييس تقنية جديدة تتعلق بمحركات السيارات، أبرزها العودة إلى استعمال عجلات خاصة كانت تستعمل قبل 1998، فضلا عن نظام استعادة الطاقة الحركية.

 

إلى جانب ذلك، اتهمت كل من فيراري وريد بول ورينو فرقا أخرى من بينها تويوتا وبراون جي بي ووليا مس بتزويد سياراتهم بأجنحة تعتقد أنها غير شرعية. لكن بعد ست ساعات من التفتيش والتفقد، قرر منظمو السباقات إعطائها الضوء الأخضر للمشاركة رغم الطعن الذي قدمته فيراري وريد بول ورينو في القرار.

 

براون جي بي، الضيف المفاجئ

تعد فرقة براون جي- بي من أبرز الفرق المنافسة، والدليل على ذلك هو حصادها لعدد  كبير من النقاط في بداية دورة أستراليا لسباق السيارات، ومن المتوقع جدا أن تعلب هذه الفرقة الأدوار الرئيسية طوال موسم 2009.

 

أما المؤشر الثاني، فيتمثل في صدارة كل من السائق البريطاني جانسن بوتن والبرازيلي روبانس باريشيلو للترتيب العام خلال التجارب ما قبل الموسم، عكس الفايلاندي ماك لاران والبريطاني لويس هاملتون اللذان لم يفلحا فيها، وهذا ما ينبئ بأن موسم 2009 لن يكون مشابها لموسم 2008 الفارط.

 

 

 

 

<font size="5"><font face="Times New Roman"></font></font>

 

 

 

<font size="5"><font face="Times New Roman"></font></font>

<style type="text/css"></style>

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.