الأزمة المالية

مجموعة العشرين تطلق برنامجا ضخما لتحفيز الاقتصاد

3 دقائق

أعلن رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون في مؤتمر صحافي أن مجموعة الـ20 تعهدت بزيادة موارد صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمات أخرى بترليون دولار.

إعلان

أ ف ب - اتفق زعماء مجموعة العشرين خلال قمتهم في لندن الخميس على تقديم الف مليار دولار اضافية الى صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، كما اعلن رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون خلال مؤتمر صحافي في ختام القمة.

وقال براون ان القمة اتفقت على ان يصار فورا الى نشر قائمة بالدول التي لا تبدي تعاونا في مجال التهرب الضريبي (الملاذات الضريبية)، اكد لاحقا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ستنشر خلال ساعات لائحة بهذه الملاذات الضريبية غير المتعاونة.

واوضح براون ان القمة قررت مضاعفة موارد صندوق النقد الدولي ثلاثة اضعاف، عبر مده بمبلغ 500 مليار دولار اضافية.

واشار الى ان هذه المبالغ مصدرها "اموال جديدة" وحقوق سحب خاصة لصندوق النقد الدولي، مؤكدا ان القمة اتفقت على السماح لصندوق النقد الدولي بتسييل احتياطه من الذهب لمساعدة الدول الاكثر فقرا.

كما اعلن براون ان القمة قررت تخصيص 250 مليار دولار لدعم تمويل التجارة من اجل النهوض بالتبادل التجاري الدولي.

واكد مضيف القمة ان مجموعة العشرين التي تضم الدول الصناعية الكبرى وتلك ذات الاقتصادات الناشئة ان القمة اتفقت على وضع "قواعد جديدة" دولية ترعى منح العلاوات وتحديد الاجور.

ورحب براون بانبثاق "نظام عالمي جديد" من الازمة الاقتصادية العالمية الراهنة، مؤكدا ان المجموعة ستكون بحلول نهاية 2010 قد انفقت ما مجموعه 5 الاف مليار دولار لتحفيز الاقتصاد.

من جهته اعرب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في ختام القمة عن ارتياحه للنتائج التي خلصت اليها في ضبط النظام المالي الدولي معتبرا هذه النتائج "اكثر مما كان يمكن ان نتخيل".

ومن ناحيتها اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل في ختام القمة ان مجموعة العشرين توصلت في هذه القمة الى "تسوية تاريخية لازمة استثنائية".

واعلن براون ان مجموعةالعشرين قررت عقد قمة جديدة خلال العام الجاري، اكد الرئيس الفرنسي انها ستعقد في نيويورك في ايلول/سبتمبر عقب اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة.


  


 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم