سلوفاكيا

إعادة انتخاب الرئيس السابق

2 دقائق

توجه الناخبون في سلوفاكيا السبت إلى مراكز الاقتراع للمشاركة في انتخابات رئاسية لا تنطوي على رهانات سياسية كبيرة يختارون خلالها رئيسا من بين سبعة مرشحين بينهم الرئيس المنتهية ولايته ايفان غاسباروفيتش الأوفر حظا للفوز.

إعلان

أ ف ب - بدأ السلوفاكيون السبت الادلاء باصواتهم في اطار الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي ييتوقع ان تشهد تنافسا حادا بين الرئيس المنتهية ولايته ايفان غاسباروفيتش وعالمة الاجتماع ايفيتا راديكوفا، اول امرأة تترشح لهذا المنصب في البلاد.

ودعي نحو اربعة ملايين ناخب الى الادلاء باصواتهم في نحو ستة الاف مركز اقتراع فتحت عند الساعة 7,00 (5,00 ت غ) على ان تغلق في الساعة 22,00 (20,00 ت غ).

ويتوقع ان تصدر النتائج في وقت متأخر ليلا.

ويتخذ المنصب الرئاسي طابعا فخريا في هذه الديموقراطية البرلمانية التي نشأت من تقسيم تشيكوسلوفاكيا السابقة بعد انهيار الشيوعية.

وكان غاسباروفيتش (68 عاما) تقدم الدورة الاولى في 20 اذار/مارس حاصدا 46,7 في المئة من الاصوات مقابل 38 في المئة لمنافسته.

ورغم الفارق الكبير بين غاسباروفيتش ومنافسته في الدورة الاولى، تتوقع وسائل الاعلام والمراقبون منافسة شديدة في هذه الدورة، وخصوصا ان مرشحة المعارضة تأمل الافادة من اصوات مؤيدي المرشحين الخمسة الذين خسروا في الدورة الاولى.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم