مقدونيا

مشاركة محتشمة في الدورة الثانية من الإنتخابات

2 دقائق

بلغت نسبة المشاركة 33,65% ساعتين قبل نهاية عملية الإقتراع في الإنتخابات الرئاسية بمقدونيا في دورتها الثانية هذا الأحد، وستبدأ مقدونيا قريبا مفاوضات مع الإتحاد الأوروبي حول انضمامها للكتلة الأوروبية.

إعلان

ا ف ب - ادلى المقدونيون باصواتهم الاحد في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في اجواء هادئة لكن المشاركة جاءت متندية مقارنة بالجولة الاولى على ما افادت اللجنة الانتخابية عصرا.

واعلن رئيس اللجنة الكسندر نوفاكوفسكي ان "عملية الاقتراع تجري حتى الان في اجواء هادئة وسلمية".

واكد ان نسبة المشاركة بلغت 33,65% عند الساعة 17,00 (15,00 ت غ) قبل ساعتين من اقفال الصناديق.

واعلن نوفاكوفسكي "رسميا لم نسجل مخالفات" لكن اللجنة تسلمت "شكاوى" من مدينة ستروغا (جنوب غرب) حيث يتنافس في الانتخابات المحيلة في اجواء متوترة مرشحان احدهما الباني والثاني مقدوني مسلم، واكد ان اللجنة ستقوم بالتحريات بعد الظهر.

واعرب عن "الامل في ان ينتهي الاقتراع في اجواء سلمية".

ولا بد ان تبلغ نسبة المشاركة 40% من الناخبين المسجلين لاضفاء المصداقية على الاقتراع والا فسيتعين اجراء الانتخابات مجددا على جولتين كما ينص القانون الانتخابي المقدوني.

واكدت اللجنة ان نسبة المشاركة خلال الجولة الاولى بلغت 56,8%.

ولا بد ان تجري الانتخابات بشكل جيد كي تتمكن مقدونيا سريعا من بدء مفاوضات حول انضمامها الى الاتحاد الاوروبي. ويراوح ترشيح سكوبيي مكانه منذ نهاية 2005 عندما حصلت مقدونيا على وضع المرشحة الى الاتحاد الاوروبي.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم