خليج عدن

قراصنة صوماليون يستولون على سفينة ألمانية

2 دقائق

استولى فجر السبت قراصنة صوماليون على سفينة ألمانية كانت تبحر في خليج عدن، وتحمل حبوبا وعلى متنها طاقم من 17 شخصا.

إعلان

ا ف ب - استولى قراصنة ليل الجمعة السبت على سفينة شحن لنقل الحبوب على متنها طاقم من 17 شخصا في خليج عدن، كما افاد المسؤول في الفرع الكيني لبرنامج مساعدة البحارة اندرو موانغوارا.

وقال موانغورا لوكالة فرانس برس ان "سفينة شحن لنقل الحبوب خطفت هذه الليلة في الشطر الشرقي من خليج عدن. يبدو ان طاقمها المؤلف من 17 شخصا لم يصب بأذى".

واوضح موانغورا ان السفينة المختطفة تملكها شركة المانية او ترفع علما المانيا.

وحتى ظهر السبت كانت جنسيات الطاقم لا تزال مجهولة.

من جهة ثانية اعلن موانغورا ان سفينة الشحن الفيليبينية "ستولت سترنث" التي تنقل مواد كيميائية وافرج عنها قراصنة صوماليون في 21 نيسان/ابريل بعدما احتجزوها لخمسة اشهر، تمكنت من معاودة سيرها بعدما تزوت بالوقود.

وكانت السفينة توقفت قبالة السواحل الصومالية الخميس بسبب نقص الوقود. واستأنفت سيرها بمواكبة عسكرية ومن المقرر ان تصل الى جيبوتي او الى مرفأ مومباسا الكيني (جنوب شرق).

وتعتبر مياه سواحل الصومال، البلد الواقع في القرن الافريقي والذي يشهد حربا اهلية منذ 1991، من اخطر المناطق في العالم.

واعتقل اكثر من 150 قرصانا مفترضا في خليج عدن خلال 2008، وبحسب المكتب البحري الدولي بلغ عدد هجمات القراصنة في الربع الاول من العام 2009 الجاري 61 هجوما، مقابل ستة هجمات سجلت في الفترة عينها من 2008

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم