السودان

الحكم بالإعدام على 11 متمردا من دارفور

2 دقائق

يواجه 11 متمردا من أعضاء "حركة العدل والمساواة" في دارفور حكما بالإعدام بتهمة امتلاك أسلحة بطريقة غير مشروعة والقيام بأعمال إرهابية في الخرطوم في العام 2008.

إعلان

أ ف ب - قضت محكمة سودانية الاحد بالاعدام على 11 متمردا اخر من اعضاء حركة العدل والمساواة في دارفور بتهمة المشاركة في هجوم على الخرطوم في العام 2008، بحسب ما افاد مراسل لوكالة فرامنس برس.

واعلن القاضي حافظ احمد ان المحكمة قضت بالاعدام على اعضاء حركة العدل والمساواة الاحد عشر بعد ان دانتهم بحيازة اسلحة بطريقة غير مشروعة وبالقيام باعمال ارهابية.

وبهذا الحكم، يكون القضاء السوداني قضي باعدام 82 من اعضاء حركة العدل والمساواة، وهي اكثر حركات المتمردين نشاطا في دارفور.

ويحاكم اعضاء هذه الحركة بتهمة المشاركة في هجوم على الخرطوم اسفر عن مقتل اكثر 220 شخصا العام الماضي.

وكان متمردو حركة العدل والمساواة شنوا هجوما على ام درمان العام الماضي بهدف التحرك نحو الخرطوم ولكن القوات الحكومية تصدت لهم واوقفت الهجوم بعد معارك عنيفة.

وانشأت السلطات السودانية محكمة خاصة لمحاكمة الاشخاص الذين القي القبض عليهم في اعقاب هذا الهجوم.

ولكي تنفذ هذه الاحكام لابد ان تؤيدها اولا محكمة الاستئناف وان يتم التصديق عليها بعد ذلك من الرئيس السوداني عمر البشير.

ومازال المحكوم عليهم بالاعدام ينتظرون ان تنظر محكمة الاستئناف في الطعون المقدمة في الاحكام الصادرة بحقهم.

ومثل ايضا 12 شخصا اخر امام المحكمة الاحد، تمت تبرئة ثمانية منهم واحالة اثنين الى محكمة الاحداث وتحويل اثنين الى مصحة نفسية.
  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم