تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

القضاء يرفض دعوى "كاتربيلار" بشأن خطة تسريح

رفض القضاء الاثنين في غرونوبل دعوى إدارة مؤسسة كاتربيلار التي طلبت المصادقة على خطة تسريح 733 عاملا.

إعلان

رفض القضاء الاثنين في غرينوبل (جنوب شرق) دعوى تقدمت بها إدارة شركة "كاتربيلار" طلبت فيها المصادقة على خطة تسريح 733 عاملا.

 

ودعت المحكمة الابتدائية العليا إدارة الشركة إلى عقد محادثات مع اللجنة الممثلة للموظفين في غضون 15 يوما.

 

وقال ممثل نقابي عن الكنفدرالية العامة للعمل ("سي. جي. تي")، ميشال لابواسوري، لفرانس 24 "بإمكاننا الآن التفاوض من جديد".

 

أهداف الموظفين الرئيسية تتمثل في خفض عدد المناصب الملغاة إلى 450 وإعادة التفاوض بشأن منح ترك العمل طوعا.

 

من ناحية أخرى، أدان الممثل النقابي بخطر التسريح الذي بات يواجهه 22 موظفا تمت دعوتهم إلى مقابلة فردية.

 

وكان أربعة كوادر في "كاتربيلار" قد رفعوا دعوة ضد مجهول بعد أن قام موظفون بحجزهم في مكاتبهم في 31 مارس/آذار، ووفق ميشال لابواسوري لا يجب أن تعرقل هذه الدعوة المفاوضات، فهي "وسيلة ضغظ وجزء من اللعبة".

 

ويعترف الممثل النقابي أن موجة الاحتجاج هذه فيها بعض التشدد، "من المؤسف أن يتدهور الوضع إلى هذا الحد ولكن ليس لدينا الخيار فبدون ذلك لا يمكننا التفاوض"، ويأسف كذلك لأن الإدارة الفرنسية لـ"كاتربيلار" لا تشارك في أخذ القرارات.



وأحالت الإدارة يوم الجمعة الماضي الهيئة الممثلة للموظفين أمام القضاء بغرض المصادقة على خطة إنقاذ العمل التي أعلن عليها في شباط/فبراير الماضي.

 

واختارت الإدارة الحل القضائي بعد أن رفض الموظفون خطة لإنهاء الخلافات وقعت عليها في 19 نيسان/أبريل في باريس الإدارة والهيئة الممثلة للموظفين، التي تراجعت فيما بعد عن الاتفاق.

وكانت هذه الخطة تتضمن خفض عدد المناصب الملغاة من 733 إلى 600 مقابل عقد اتفاق حول إعادة النظر في وقت العمل.


 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.