تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اللجوء السياسي يحدث توترا في العلاقات بين البيرو وفنزويلا

قررت كاراكاس سحب سفيرها من البيرو احتجاجا على منح الحكومة البيروفية حق اللجوء السياسي لأحد قادة المعارضة في فنزويلا هو مانويل روزاليس.

إعلان

ا ف ب - قررت حكومة  البيرو منح حق اللجوء السياسي لاحد قادة المعارضة في فنزويلا هو مانويل روزاليس، حسب ما اعلن وزير الخارجية خوسيه غارسيا بيلوندي.

وقال امام لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس البيروفي ان "البيرو الامينة على تقاليدها التاريخية والتزاماتها في مجال القانون الدولي، قررت منح اللجوء السياسي" لمانويل روزاليس.

ثم قال امام الصحافيين لدى خروجه من الكونغرس "امل ان لا يؤثر هذا القرار على العلاقات بين البيرو وفنزويلا".

واضاف ان "حق اللجوء السياسي اعطي لاسباب انسانية وهو ليس الاول وليس هناك اي سبب لتوتر العلاقات بين الدولتين الشقيقتين والشعبين والحكومتين الصديقتين".

ويلاحق روزاليس وهو خصم سابق للرئيس تشافيز في الانتخابات الرئاسية عام 2006 التي خاضها باسم الحزب الاشتراكي الديموقراطي، في فنزويلا بتهمة الاثراء غير المشروع عندما كان حاكما اقليميا بين 2002 و2004.

وقد لجأ الى البيرو مطلع نيسان/ابريل بعد ان ندد بقمع سياسي من قبل تشافيز.

وهو ليس اول معارض لحكومة تشافيز يمنح حق اللجوء السياسي في البيرو فقبله منح الزعيم النقابي كارلوس اورتيغا والحاكم السابق لولاية ياراكفي ادواردو لابي اللذين حصلا على حق اللجوء السياسي عام 2007.
  

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن