تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سينما

افتتاح مهرجان كان بفيلم للرسوم المتحركة

2 دَقيقةً

افتتح الأربعاء عرس كان السينمائي في نسخته ال 62 بفيلم كوميدي للرسوم المتحركة يحمل عنوان "تحليق". وسيستمر مهرجان كان إلى 24 مايو/آيار على إيقاع تنافس 20 فيلما للفوز بالسعفة الذهبية، بالإضافة إلى مسابقات موازية.

إعلان

رويترز -(تحليق) فيلم كوميدي للرسوم المتحركة  وقع الاختيار عليه ليصبح فيلم الافتتاح بمهرجان كان السينمائي اليوم الأربعاء على  أمل تعزيز صورة المهرجان وسط أجواء الكآبة التي تلقي بظلالها عليه في ظل الأزمة  الاقتصادية العالمية.


ونال فيلم (تحليق) الاشادة مقدما في مقالات نقدية صحفية ووصفته صحيفة ذا  هوليوود ريبورتر بأنه "أكثر الأفلام مرحا التي تنتجها استديوهات بيكسار" التابعة  
لشركة ديزني.


ويدور الفيلم الذي أخرجه بيت دوكتر حول بائع بالونات متقاعد يسعى لتحقيق  وعد قطعه لزوجته الراحلة التي كانت ترغب طول حياتها في زيارة أمريكا الجنوبية.  ولتحقيق ذلك يستخدم الرجل عشرة آلاف من بالونات الأطفال للتحليق بمنزله إلى هناك  إلا أنه يصطحب معه بشكل غير مقصود طفل كشافة ليخوضا معا مغامرات خلال رحلتهما.


وكالمعتاد فان الفنادق في كان ممتلئة عن آخرها والاعلانات عن الأفلام التي  سيعرضها المهرجان في كل مكان ونصبت على الشاطيء الخيام التي تقام بها الحفلات خلال  
المهرجان كما تصطف على الشاطيء العديد من اليخوت..


ولكن كثيرا من اليخوت لم تستأجر وألغي الحفل الخاص التي تنظمه مجلة فانيتي فير  وهناك حديث بالفعل عن انهيار اتفاقات محتملة وخفض للانفاق.


وقال مدير المهرجان تييري فريمو إنه يعتقد أن سيكون هناك انخفاض العام الحالي في  الأحداث المرتبطة بالمشاهير التي تجعل من كان وجهة لأبرز نجوم العالم وأباطرة عالم  السينما.


إلا أن الأجواء الأهدأ هذا العام قد تصاعد الآلاف من الصحفيين على التركيز بشكل  أكبر على ما يعرضه المهرجان.


وقال فريمو لتلفزيون رويترز "ربما كان المهرجان يشهد أحيانا العديد من الحفلات.  هذا العام ربما نفكر أكثر في السينما وليس النجوم والنجمات وبريق كان. الاهتمام  سيتركز على الأفلام."


وهذه هي المرة الأولى التي يختار فيها مهرجان كان فيلما للرسوم المتحركة ليصبح  فيلم الافتتاح. ويستمر المهرجان 12 يوما تنظم خلالها مقابلات وحفلات استقبال إضافة  إلى عروض الأفلام.


ومن الأفلام التي تنافس على السعفة الذهبية فيلم (الأوغاد) الأمريكي للمخرج  كوينتين تارانتينو ومن بطولة النجم براد بيت. و(الأوغاد) أحد عشرين فيلما تعرض  في المسابقة الرسمية بالمهرجان الذي يختتم في 24 مايو آيار.


وتشارك النجمة بينيلوبي كروز في المسابقة الرسمية بفيلم (عواطف محطمة) وفيلم  (البحث عن إيريك) للمخرج كين لوتش والذي يقوم ببطولته نجم كرة القدم الفرنسي  السابق إريك كانتونا.


كما يعرض خارج المسابقة الرسمية مئات الأفلام وأغلبها في السوق التي تستمر طول  المهرجان وتعزز صورة كان في عالم السينما.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.