تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اشتداد التوتر بين الخرطوم ونجامينا

اشتد التوتر بين تشاد والسودان بعد اعلان الرئيس التشادي إدريس ديبي السبت أن بلاده "مصممة" على ملاحقة المتمردين التشاديين داخل الأراضي السودانية.

إعلان

أ ف ب - اعربت الحكومة الفرنسية عن "قلقها" حيال التوترات بين تشاد والسودان، وتدعو الدولتين الى "تفادي اي تصعيد"، بحسب بيان نشرته الخارجية الفرنسية السبت.

وقالت الوزارة في البيان "ان فرنسا قلقة حيال التوترات المتنامية بين تشاد والسودان" و"تدعو الطرفين بالحاح الى تفادي اي تصعيد".

واضافت الخارجية الفرنسية "انها تذكر بضرورة مواصلة عملية السلام التي ابرمت في الدوحة بين الحكومة السودانية وحركات التمرد في دارفور".

وتابع البيان ان باريس "تجدد ايضا املها في ان يؤدي حوار بين الحكومة التشادية والمتمردين التشاديين المتواجدين في السودان الى مصالحة وفقا لما هو وارد في اتفاق سرت" بليبيا.

وتصاعد التوتر بين تشاد والسودان الذي يحتج على الغارات الجوية التي تشنها على اراضيه نجامينا "المصممة على الانتهاء" من المتمردين والعازمة على مواصلة هذه الاعمال.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.