تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

بايدن يؤكد دعم بلاده لانضمام دول البلقان لأوروبا

2 دَقيقةً

حذر نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن من الجدل القومي الدائر في البوسنة وأكد دعم بلاده لدول البلقان من أجل انضمامها للإتحاد الأوروبي، خلال خطاب ألقاه أمام البرلمان البوسني المركزي في ساراييفو أمس في إطار جولته بالمنطقة.

إعلان

رويترز - يصل نائب الرئيس الامريكي جو بايدن إلي صربيا اليوم الاربعاء قادما من البوسنة في اطار جولته في منطقة البلقان التي تشمل ايضا كوسوفو.

واثناء زيارته البوسنة يوم الثلاثاء حذر بايدن الجمهورية اليوغوسلافية السابقة من انها قد تسقط مرة اخرى في العنف ما لم يعمل زعماؤها على رأب انقسامهم العرقي.

واستهدفت زيارة بايدن دعم بلد ما زال يعاني عدم استقرار وانقساما عرقيا بعد 14 عاما من انتهاء حرب أودت بحياة 100 ألف شخص.

وقال بايدن في كلمة امام البرلمان البوسني "اليوم لكي اكون صريحا معكم.. أنا شخصيا والقيادة في بلدي قلقون.. بشان الإتجاه الذي يسير فيه بلدكم وقلقون على مستقبلكم."

وتوسطت الولايات المتحدة في اتفاق السلام لعام 1995 الذي انهى الحرب لكن رغم وجود حكومة مركزية ما زالت البوسنة مقسمة بين الخصوم السابقين وهم صرب البوسنة والاتحاد المسلم الكرواتي.

وقال بايدن في اشارة الى الانقسام العرقي "بكل الاحترام الواجب وسامحوني انا أقول هذا في برلمانكم.. لكن هذا يجب أن يتوقف."

واضاف قائلا "الاختيار السليم يعني ان زعماء هذا البلد يجب ان يتوقفوا عن مراعاة المصالح العرقية والسياسية الضيقة بدلا من المصلحة الوطنية."

ويعتبر كثير من الدبلوماسيين والخبراء البوسنة أقل بلد في البلقان استقرارا وان مشاكلها قد تبطيء الرغبة المشتركة في المنطقة للاندماج مع الاتحاد الاوروبي.

وقال بايدن "المستقبل الحقيقي الوحيد هو الانضمام الى اوروبا... الان انتم خارج ذلك المسار... يمكنكم ان تنهجوا هذا المسار الى اوروبا او يمكنكم ان تأخذوا مسارا بديلا. لقد جربتموه من قبل" مشيرا إلي الحرب التي استمرت بين عامي
1992 و1995 .

"الفشل في القيام بهذا سيضمن بقاءكم بين أفقر الدول في اوروبا. وفي اسوأ الاحوال فإنكم ستسقطون مرة اخرى في الفوضى العرقية."

وتحدث الزعماء الصرب والمسلمون المتنافسون في البوسنة بلهجة ايجابية بعد سماعهم رسالة بايدن الصريحة. وقال حارس سيلاجيتش عضو مجلس الرئاسة المسلم للصحفيين "هذه زيارة مهمة جدا لأن بايدن قال بوضوح أنه يريد العمل بشكل وثيق مع الاتحاد الاوروبي.. اعتقد اننا بحاجة الى ان نبدأ اصلاحات على الفور وان نشير بوضوح الى اولئك الذين يعرقلونها."


الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.