تخطي إلى المحتوى الرئيسي
المغرب

تدافع خلال حفل موسيقي يسفر عن مقتل 11 شخصا

2 دَقيقةً

لقي 11 شخصا حتفهم ليل السبت الأحد في العاصمة المغربية الرباط بسبب تدافع خلال حفل موسيقي نظم بمناسبة مهرجان موازين.

إعلان

أ ف ب - اعلنت الشرطة صباح الاحد ان 11 شخصا، معظمهم من النساء والاطفال، قتلوا وجرح حوالى ثلاثين آخرين مساء السبت في الرباط في تدافع خلال حفلة موسيقية في مهرجان موازين للموسيقى.

وكان 70 الف شخص يحضرون حفلة يحييها المغني عبد العزيز ستاتي في ملعب بحي النهضة جنوب شرق مدينة الرباط السبت.

وقالت الشرطة انه يبدو ان سياجا انهار خلال تدافع باتجاه احد المنافذ في ختام الحفلة عند منتصف الليل.

واوضح المصدر نفسه ان خمس نساء واربعة رجال وولدين قتلوا نتيجة اختناقهم على ما يبدو. وذكر مصدر مقرب من القضية ان كافة القتلى هم من المغاربة.

واعلنت وزارة الداخلية بدء تحقيق في الحادث.

وسارعت السلطات المحلية والاجهزة الامنية الى المكان لانتشال الناجين ونقل الجرحى الى مستشفى ابن سيناء الرئيسي في الرباط. وذكر مصدر طبي ان معظم الجرحى غادروا صباح الاحد المستشفى وان سبعة اشخاص لا يزالون تحت المراقبة الطبية.

وقال عبد اللطيف بن شكرون رئيس قسم الطوارئ في المستشفى ان "معظم الجرحى من الشباب".

وعالج الاطباء نحو 20 شخصا ولا يزال خمسة اخرون يتلقون العلاج صباح الاحد.

ولم يتسن الاتصال بالقائمين على المهرجان على الفور.

وتوجه حسن عمراني مسؤول محافظة الرباط الى المستشفى للاشراف على عمليات الانقاذ والمعالجة، حسب الوكالة المغربية للانباء.

وقال مصدر مقرب من مجلس المدينة انه تم تغيير موقع الحفل الذي كان من المقرر في البداية ان يجري في ساحة مولاي الحسن في وسط الرباط، الى الملعب بسبب نسبة الحضور العالية.

وانشىء مهرجان موازين في 2001 وهو من اكبر مهرجانات العالم الموسيقية ويشكل احد الفعاليات الثقافية الرئيسية في المغرب، وتجري خلاله عروض في الشوارع ومعرض لفنانين عرب، وفعاليات للاطفال بالاضافة الى الحفلات الموسيقية والغنائية.

وشارك 1700 فنان اجنبي ومغربي في هذه الدورة الثامنة التي بدأت في 15 ايار/مايو بحفل للمغنية الاسترالية كايلي مينوغ، وانتهت مساء السبت.

وكان من بين المشاركين في المهرجان لهذا العام المغني الاميركي ستيفي وندر، ومغني الراي الجزائري الشاب خالد، والمغني الجنوب افريقي جوني كليغ، والبرازيلي سيرغيو مينديز، والملحن الايطالي انيو موكوني.

واستقطب المهرجان الذي جرت فعالياته في تسعة مواقع في انحاء الرباط نحو 1,2 مليون شخص.

وقال رئيس المهرجان منير الماجدي في رسالة على موقع المهرجان على الانترنت ان الهدف من المهرجان هو ترويج السياحة و"دعم الرباط كمدينة مفتوحة على العالم".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.