تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإنفجار ناجم عن اعتداء بعبوة ناسفة حسب السلطات

قال محافظ اقليم بلوشستان الذي يقع جنوب شرق إيران إن الإنفجار ناتج عن اعتداء بعبوة ناسفة انفجرت خلال وقت صلاة المغرب داخل المسجد مما اسفر عن مقتل 30 شخصا و جرح العشرات.

إعلان

 - أ ف ب - اكد محافظ سيستان بلوشستان (جنوب شرق ايران) للتلفزيون الرسمي ان الانفجار الذي وقع الخميس في مسجد شيعي في مدينة زاهدان واسفر عن 15 قتيلا و50 جريحا، ناجم عن اعتداء بعبوة ناسفة.

وقال المحافظ علي محمد آزاد ان "القنبلة انفجرت وقت صلاة المغرب ما اسفر عن مقتل عدد من المصلين".

واضاف "حتى الساعة تم احصاء 15 قتيلا و50 جريحا، لقد تم نقلهم الى مستشفيات المدينة".

وكانت وكالة الانباء الرسمية اوردت قبيل هذا التصريح ان انفجارا وقع في مسجد امير المؤمنين في زاهدان عاصمة محافظة سيستان بلوشستان.

من جهتها، ذكرت وكالة انباء فارس شبه الرسمية ان الانفجار اوقع 10 قتلى و25 جريحا.

وحصل الانفجار غداة ذكرى وفاة فاطمة الزهراء وهو يوم عطلة في ايران.

وياتي الانفجار قبيل اسابيع من الانتخابات الرئاسية في ايران المقررة في 12 حزيران/يونيو.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.