تونس - فرنسا

توقيع اتفاقية تسليم 150 وثيقة صوتية من فترة الاستعمار

نص : برقية
2 دقائق

قال مسؤولون حكوميون السبت إن تونس وقعت اتفاقا مع المعهد السمعي البصري الوطني بفرنساتسلم بموجبه باريس إلى الإذاعة التونسية 150 وثيقة صوتية تعود إلى الحقبة الاستعمارية.

إعلان

أ ف ب - تم الخميس في تونس توقيع اتفاقية تسليم وثائق تاريخية بين الاذاعة التونسية والمعهد السمعي البصرى الوطني بفرنسا، وذلك في اطار ندوة دولية حول الاذاعة الرقمية.

ويسلم المعهد بموجب هذه الاتفاقية الاذاعة التونسية قرابة 150 وثيقة صوتية تخص الفترة التاريخية ما بين 1943 و1956 وهي تشمل ما لدى المعهد من وثائق صوتية حول تونس قبل الاستقلال.

ووقع الاتفاقية منصور مهني رئيس مجلس ادارة الاذاعة التونسية وايمانويل هوغ مدير المعهد السمعي البصري الوطني بفرنسا.

وسلم هوغ خلال الندوة الدولية التي التأمت بتونس الخميس والجمعة مواكبة للدورة الثانية لمهرجان الاذاعة التونسية، 81 وثيقة صوتية مرقمة مع وعد بتسليم باقي الوثائق قبل نهاية ايلول/سبتمبر المقبل.

وقال مهني ان المعهد تعهد للاذاعة التونسية بتسليمها مجمل الوثائق الصوتية التي يملكها في ارشيفه والتي تغطي الفترة الواقعة بين 1943 و1946.

وتهم هذه الوثائق التي لم تتم الاشارة الى مضمونها فترة من فترات الحماية الفرنسية في تونس (1881-1956).

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم