تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران

إيران تدخل في عزلة بعد نتائج الانتخابات الإيرانية

3 دقائق

قامت السلطات الإيرانية بالتشويش على مختلف وسائل الاتصال داخل البلاد عقب الإعلان على نتائج الانتخابات الرئاسية و اندلاع مظاهرات بعد فوز أحمدي نجاد بولاية رئاسية ثانية.وقد شهدت بعض مواقع أحزاب المعارضة الرقابة ذاتها.

إعلان

 مراقبون " فايسبوك الطريقة الوحيدة للتحدث في السياسة "

 

شوشت السلطات الإيرانية على وسائل الاتصال داخل البلاد عقب الإعلان على نتائج الانتخابات الرئاسية وفوز أحمدي نجاد بولاية رئاسية ثانية و الذي أدى إلى قيام مظاهرات. كما تم حجب بعض مواقع الأحزاب المعارضة.

وقد نقلت وكالة الأخبار الفرنسية أن شبكة الهاتف المحمول تم قطعها عند الساعة الخامسة والنصف بتوقيت غرينتش أي العاشرة في طهران، وذلك عندما كان الرئيس محمود أحمدي نجاد يلقي خطابا على أمواج التلفزيون تحدث فيه عن "النصر العظيم" الذي حققه في هذه الانتخابات. وقد أكد العديد من الإيرانيين الذين تم الاتصال بهم عبر الهاتف الثابت بالفعل قطع شبكات الهاتف الجوال.

 كما تم تعليق بعض المواقع الاجتماعية من قبيل فيسبوك ويوتيوب مساء السبت بحسب بعض الشهود داخل إيران، خاصة وأن هذه المواقع شكلت منبرا للمعارضين كما شكلت خزانا لتبادل صور وشرائط مرئية تصور للمواجهات بين عناصر الشرطة والمتظاهرين.

ويحاول إيرانيون خارج الوطن كما في باريس مثلا  إبقاء الإيرانيين داخل إيران على علم بما يحدث. وبهذا الصدد تقول شابة إيرانية لم ترغب في كشف هويتها "نبعث لهم بعض البرامج المعلوماتية للتحايل على الرقابة التي تفرضها الدولة" وهو الأمر الذي أبان عن فعاليته إذ تمكن العديد من الإيرانيين من دخول موقع فيسبوك من جديد.

وتعاني مواقع المعارضة من الرقابة ذاتها، إذ تصبح مدة الانتظار قبل أن تفتح الصفحة الرئيسية للموقع عاملا لعزوف الإيرانيين عن دخولها نظرا لطول مدة الانتظار، كما تحكي نستران أسدي التي تقطن في طهران في حوار مع فرانس 24. ويبدو أنه تم حجب موقع قناة بي بي السي بالفارسية كذلك.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.